استشهاد الأسير فادي الدربي

استشهاد الأسير فادي الدربي
الشهيد الأسير شادي الدربي

استشهد الأسير الفلسطيني فادي على أحمد الدربي (30 عاما)، من مدينة جنين، صباح اليوم الأربعاء، المعتقل منذ العام 2006.

وكان الأسير الدربي قد نقل قبل عدة أيام إلى مستشفى 'سوروكا' في بئر السبع، بعد تعرضه لجلطة دماغية، وظل في السجن دون علاج لساعات. وفي أعقاب ذلك تعرض لموت دماغي، وأعلن عن استشهاده رسميا اليوم.

وكان قد حمّل نادي الأسير سلطات الاحتلال وإدارة مصلحة سجونها المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير الدربي، والذي تعرّض لإهمال طبي واضح، لا سيما وأنه عانى قبل عامين من نزيف في منطقة السرّة، وكان في حينه معزولاً ولم يقدّم له أي علاج.

اقرأ أيضًا| الاحتلال ينقل الأسير سكافي المضرب عن الطعام لمستشفى "سوروكا"

يذكر أن الأسير الدربي، وهو من مدينة جنين، كان قد اعتقل في السادس عشر من آذار/ مارس من العام 2006، وحكم عليه بالسجن مدة 14 عاما، وتنقل بين عدة سجون، كان آخرها سجن 'ريمون'. كما يقضي شقيقه شادي حكما بالسجن مدة 3 سنوات ونصف، قضى منها سنتين ونصف.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018