السبت القادم: يوم عمل تطوعي في أم الحيران

السبت القادم: يوم عمل تطوعي في أم الحيران

ينظم منتدى "اعتراف" يوم عمل تطوعي في قرية أم الحيران غير المعترف بها، وذلك يوم السبت القادم.

وسيتم خلال يوم العمل ترميم الجسر الذي يصل القرية ببلدة حورة، وتوسيع ملعب كرة القدم وزرع أشتال الزيتون وذلك كجزء من العمل الجماهيري العربي اليهودي الذي رفض اقتلاع أبناء القرية من مكانهم لإقامة مستوطنة يهودية جديدة تسمى "حيران".

وتتواجد قرية أم الحيران على بعد خمسة كيلومترات شمال قرية حورة في النقب. وقبل عام، وتحديدًا في نيسان 2004، تلقى الأهل أمر بإخلاء موقعهم بعد أن قرر موظفو وزارة الداخلية بأنهم يتواجدون في المكان بدون تصاريح، وذلك بعد نحو 50 عامًا من طردهم من أراضيهم من خربة الزبالة (كيبوتس شوفال اليوم) شمال غرب مدينة رهط حاليًا، ووضعهم في منطقة "السياج".

وستخرج حافلات الساعة الثامنة والنصف صباح السبت من محطة قطارات المركز في تل أبيب ومن حديقة الجرس في القدس، وسيتم نقل بقية السكان من مفرق بيت-كاما المدخل الشمالي لمدينة رهط.

يشمل منتدى "اعتراف" العديد من المنظمات والجمعيات العربية واليهودية، بينها "لجنة الأربعين" واللجنة ضد هدم البيوت ومنتدى "التعايش في النقب"، وكهنة من أجل حقوق الإنسان، وبستان السلام، و"بروفيل" و"تعايش".

يشار إلى أن الحاخامات اليهود من أجل حقوق الإنسان لن يشاركوا في النشاط، بسبب قدسية السبت، إلا أنهم يدعمون هذا النشاط.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018