وفد من الجولان يزور "خيمة الاعتصام"تضامنا مع المضربين عن الطعام

وفد من الجولان يزور "خيمة الاعتصام"تضامنا مع المضربين عن الطعام


زار وفد من احرار الجولان " خيمة الاعتصام " المقامة في مفرق ضاحية البريد بمنطقة " الرام " في الجزء الشمالي لمدينة القدس المحتلة وعبر عن تضامن اعضاء الوفد وجميع اهل الجولان العرب السوريين المحتلين مع الدكتور عزمي بشارة ورفاقه المعتصمين بالخيمة والمضربين عن الطعام تعبيرا منهم عن رفضهم هم وشعبهم العربي الفلسطيني لجدار الفصل العنصري الذي تقيمه حكومة اسرائيل العنصرية ورئيسها شارون لعزل القدس العربية والمناطق الفلسطينية الاخرى عن بعضها البعض بذريعة متطلبات الامن الزائفة المكشوفة لكل ذي عقل وبصيرة حيث لو كان امن اسرائيل يتطلب ذلك كان يجب اقامة الجدار على حدود اسرائيل قبل الرابع من حزيران عام 1967 ولكن اقامته في داخل اراضي الضفة الغربية الفلسلطينية المحتلة الغاية الحقيقة منه التوسع على حساب الدولة الفلسطينية المنشودة .

هذا ولقي الوفد الذي ضم 12 شخصة وطنية من القرى السورية المحتلة الترحيب الحار من الاخوة المناضلين المضربين عن الطعام الى جانب الدكتور عزمي بشارة منهم المناضلين عبداللطيف غيث وهاني العيساوي واحمد غنيم وحاتم عبد القادر واسعد مسلماني وسهيل خضر واخرين.


وانضم لهم بحضور الوفد قاضي القضاة في فلسطين الشيخ تيسير التميمي والاب الارشمنديت عطالله حنا الناطق الرسمي باسم الكنيسة الارثوذكسية في القدس والاراضي المقدسة."