تريز سليمان تُطلق ألبومها الجديد "موج عالي"

تريز سليمان تُطلق ألبومها الجديد "موج عالي"

تُطلق تريز سليمان، اليوم الجمعة، ألبومها الجديد "موج عالي"، وكان قد تم إلغاء حفل الإطلاق الذي كان مقررا عقده في العاصمة النرويجية، أوسلو، في وقت سابق من هذا الأسبوع، وذلك إثر انتشار وباء كورونا المستجد في الدول الأوروبية.

وبهذا يكون قد اقتصر إطلاق الألبوم للوقت الحالي على منصات خدمات الموسيقى الرقمية؛ سبوتيفاي، ديزر، وآي تيونز. ونقل عن شركة الإنتاج KKV النرويجية، التي عملت على إطلاق الألبوم، بأنها تأمل أن يتم إعادة تنظيم سلسلة العروض المقررة لتريز سليمان في أوروبا الشهر المقبل.

"موج عالي" هو الألبوم الذي تطلقه المغنية، ابنة حيفا، بعد مسيرة غنائية غنية وضعتها في مقدمة المشهد الغنائي الفلسطيني والعربي، وكانت الألبومات السابقة التي قدّمتها بالشراكة مع موسيقيين آخرين؛ "زهر اللوز" و"مينا" قد حصلت على نقد ممتاز في الصحافة العربية والعالمية ونجحت الأغاني بالوصول إلى قلب الجمهور الشبابي العربي بقوة.

يضمّ ألبوم "موج عالي" 9 أغانٍ، من كلمات تريز سليمان وألحان الموسيقي الفلسطيني ريمون حدّاد، عدا عن أغنيتين من ألحانها، وتعاونت في كتابة أغنيتين مع الشاعر ياسر خنجر، ابن الجولان العربي السوري المحتل، وأغنية ضمّت بيتا من قصيدة "الطريق إلى الفرح" للشاعرة الفلسطينية أسماء عزايزة. ويأتي التعاون مع ريمون حدّاد للمرة الثانية بعد مشروعهما المشترك "مجاز" الذي صدر في العام 2007

وجمعها "موج عالي" من جديد إلى جانب موسيقيين مهمين من النرويج؛ إيفيند آرسيت وهيلغي أندرياس، وقدم الفريق موسيقى بصورٍ وألوان جديدة ومختلفة، تضم تجارب وقيم إنسانية تتأرجح على خيط الثنائيات المتضادة والحاضرة بقوة في الكلمة واللحن في الألبوم.

تم تسجيل "موج عالي" في مدينة أوسلو، عدا عن أغنيتين، سُجل صوت الغناء لهما في الناصرة. وجرى إنتاج الألبوم من قبل إيريك هيلستاد إلى جانب ريمون حدّاد كمنتج مشارك، وبدعم من وزارة الخارجية النرويجية.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص