"ماركا": مورينيو خارج حسابات ريال مدريد

"ماركا": مورينيو خارج حسابات ريال مدريد
المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو (أ ب)

تحدثت تقارير صحفية عديدة حول إمكانية عودة المدرب البرتغالي، جوزيه مورينيو، لقيادة ريال مدريد الإسباني مرة أخرى، وذلك في أعقاب إقالته من منصبه في مانشستر يونايتد الإنجليزي.

لكن صحيفة "ماركا" المدريدية قالت، أمس الجمعة، إن إدارة النادي الملكي، لا تفكر في التعاقد مع مورينيو، سواء على المدى القريب أو البعيد، حيث أن الثقة في المدرب سانتياغو سولاري مستمرة.

وأضافت الصحيفة أن علاقة مورينيو مع رئيس الريال، فلورنتينو بيريز، قد تكون مثالية، حيث يتبادلان الرسائل القصيرة، وقدم الميرينغي الدعم للمدرب البرتغالي، بعد إقالته من اليونايتد.

لكن رغم ذلك، تعتقد الإدارة أن فترة مورينيو مع الريال قد انتهت، وأن عودته غير مجدية.

وأشارت "ماركا" إلى أنه لا يمكن نسيان الضرر، الذي أحدثه مورينيو في غرفة ملابس الريال، قبل رحيله عام 2013، بجانب تجاربه الصعبة في تشيلسي ومانشستر يونايتد.

واختتمت الصحيفة بأن رأي إدارة الملكي، أنه من الأفضل الحفاظ على الصداقة مع مورينيو، دون بدء مشروع جديد معه.