بايرن ميونخ يضيع فرصة التصدر أمام لايبزيج

بايرن ميونخ يضيع فرصة التصدر أمام لايبزيج
صور من المباراة (أ ب)

وقع فريق بايرن ميونخ في فخ التعادل أمام لايبزيج بنتيجة هدف لكل منهما، ضمن أحداث الجولة الرابعة من دوري الدرجة الأولى الألماني.

وأحرز هدف بايرن ميونخ اللاعب روبرت ليفاندوفسكي، وفي المقابل سجل هدف لايبزيج اللاعب إيميل فورسبيرغ.

وبهذا التعادل رفع لايبزيج رصيده من النقاط إلى 10 نقاط وهو يتصدر ترتيب لائحة الدوري، في حين أصبح برصيد بايرن ميونخ 8 نقاط وهو يحتل المركز الثالث.

مجريات المباراة:

جاءت البداية مباغتة لأصحاب الأرض، بعدما شن البايرن هجمة مرتدة خاطفة عن طريق توماس مولر، ليرسل تمريرة بينية حريرة لزميله ليفاندوفسكي، الذي انطلق من منتصف الملعب، منفردًا بالحارس بيتر جولاكسي، ليضع الكرة بسهولة في الشباك، محرزًا هدف التقدم للضيوف بعد 3 دقائق فقط.

وعاد ليفاندوفسكي بعد دقائق لمحاولة هز شباك جولاكسي، لكن حارس لايبزيج تصدى لتسديدة المهاجم البولندي ببراعة.

واستمرت محاولات الدولي البولندي على مرمى لايبزيج، بعدما استقبل كرة عرضية داخل منطقة الجزاء، بضربة رأسية رائعة، لكنها علت العارضة.

وغابت الخطورة عن مرمى مانويل نوير حارس مرمى بايرن، بعدما فشل لاعبو لايبزيج في الوصول بفرص حقيقية في أول نصف ساعة من المباراة.

 وحاول سيرجي جنابري تجربة حظه بتسديدة أرضية زاحفة من خارج منطقة الجزاء، لكن الكرة ذهبت بين أحضان حارس لايبزيج.

وشهدت الدقيقة 38 جدلًا داخل أرض الملعب، بعدما احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح لوكاس هيرنانديز، بداعي وجود مخالفة من مارسيل سابيتزر، قبل أن يلجأ الحكم لتقنية الفيديو ويتراجع عن قراره.

وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع للشوط الأول، تمكن يوسف بولسن من الحصول على ركلة جزاء، بعد إعاقته من هيرنانديز، لينبري لها إيميل فورسبيرج، الذي نفذها بنجاح، معادلًا النتيجة للايبزيج، ليذهب الفريقان للاستراحة والكفة متعادلة بهدف لكل منهما.

ومع بداية الشوط الثاني، انطلق نوردي موكييل ظهير لايبزيج، من الجهة اليمنى، متوغلًا داخل منطقة جزاء بايرن، قبل أن يطلق تسديدة قوية حولها نوير ببراعة إلى ركلة ركنية.

وجاء الرد سريعًا من كومان، الذي سدد كرة أرضية زاحفة، لكن موكييل أخرجها ببسالة من على خط المرمى.

ومع حلول الدقيقة 59، ظهر تيمو فيرنر بتهديد حقيقي على مرمى نوير، بعدما وصلته كرة عرضية أرضية داخل منطقة الجزاء، ليقابلها بلمسة واحدة بكعب القدم، كادت أن تسكن الشباك، لكنها مرت بجوار القائم.

وتواصل المد الهجومي لأصحاب الأرض بتسديدة صاروخية بعيدة المدى من سابيتزر، لتحول مسارها في الهواء، لكن نوير أذهل الجميع بردة فعل إعجازية، ليبعد الكرة بذراعه الأيسر، ليحول دون وصولها للشباك.

وفور نزوله، كاد لاعب الوسط الفرنسي كورينتين توليسو أن يحرز هدف التقدم للفريق البافاري بتسديدة من على حدود منطقة الجزاء، لكنها اصطدمت بغرابة بجسد حارس لايبزيج.

وبدت المباراة أكثر سخونة في الشوط الثاني، بعدما تبادل الفريقان الهجمات الخطيرة على المرميين، وسط بسالة من الحارسين.

وأطلق كومان تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء، لكنها اصطدمت بقدم أحد مدافعي لايبزيج، لتغير مسارها نحو المرمى، قبل أن ينجح جولاكسي في إبعادها بصعوبة، ليحول دون وصولها الشباك.

واستمرت بسالة مانويل نوير في الدفاع عن مرماه، بعدما تصدى بجسده لتسديدة قوية من فيرنر داخل منطقة الجزاء، ليحرم أصحاب الأرض من خطف هدف الفوز في الدقائق الأخيرة.

وفي اللحظات الأخيرة من المباراة، ارتقى نيكلاس سولي مدافع بايرن، لكرة عالية، ليوجهها برأسها نحو مرمى لايبزيج، لكنها لمست يد الحارس جولاكسي، قبل أن ترتطم بالقائم وتذهب إلى خارج الملعب، لتضيع فرصة تسجيل هدف قاتل للضيوف، لتنتهي المباراة بالتعادل (1-1).

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"


بايرن ميونخ يضيع فرصة التصدر أمام لايبزيج

بايرن ميونخ يضيع فرصة التصدر أمام لايبزيج

بايرن ميونخ يضيع فرصة التصدر أمام لايبزيج