اندبندنت: زيارة أوباما فرصة ذهبية لتحريك عملية السلام

اندبندنت: زيارة أوباما فرصة ذهبية لتحريك عملية السلام


نشرت صحيفة ال"اندبندنت"في عدده الصادر اليوم الثلاثاء، تقريرا لمراسها اليستر دوابير بعنوان "هل يستطيع اوباما التوصل الى إحلال السلام في الشرق الأوسط؟". وقال دوابير إنه بالرغم من "خيبات الأمل المتتالية بين الاسرائيليين والفلسطينين، إلا أن الدبلوماسيين يرون في زيارة أوباما لإسرائيل فرصة ذهبية لأوباما لتحريك عجلة المفاوضات المتعثرة بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي.


وأضاف كاتب التقرير ان "أوباما سيحتاج خلال هذه الزيارة المقررة غداً الى الاستعانة بكلمتين كانتا هما شعارا حملته الانتخابية في 2008 وهما: الأمل والتغيير، وذلك ليكون بمستوى التوقعات التي يتوقعها له الجانبان في محاولته الجديدة لرأب الصدع بين الجانبين.


وبرأي دوابير فإن "الشعب الاسرائيلي فقد الأمل بالتوصل الى أي حلول بين الطرفين الاسرائيلي والفلسطيني ويظهر ذلك الأمر جلياً في استطلاعات الرأي الأخيرة التي أجرتها صحيفة "معاريف" الاسرائيلية والتي أظهرت أن 10 في المئة فقط من الاسرائيليين مرحبون بزيارة أوباما للبلاد".


وأضاف "الفلسطينينون غير متفائلين ايضاً بزيارة أوباما، كما انه من المتوقع أن تستغرق زيارة أوباما الى الاراضي الفلسطينية أقل من 5 ساعات".


ومن المتوقع ان تكون قضية الأسرى من المواضيع الأولى التي سيتطرق اليها عباس خلال زيارة أوباما الى الضفة وذلك بحسب تصريحات لأحد المسؤولين الفلسطينيين.


ويشير التقرير الى ان أوباما استطاع التوصل الى "إقناع نتنياهو بتجميد الاستيطان في 2010، إلا ان المفاوضات بين الجانبين لم تستطع إحراز أي تقدم يذكر، واليوم تؤكد الحكومة الاسرائيلية بأن وتيرة بناء المستوطنات في إزدياد بكثير عما قبل".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018