علماء يطورون "روبوت" يقرأ أفكارك وقت الخطر

علماء يطورون "روبوت" يقرأ أفكارك وقت الخطر
صورة توضيحية

طور مجموعة من العلماء 'روبوت' نفسيا جديدا يعمل بخوارزميات حديثة تجعله يعرف مسبقا ما ينوى البشر فعله والقيام به حتى لو لم يفعلوا ذلك، والتكنولوجيا من المقرر لها أن تعمل في المستقبل مع غير البشر مثل السيارات والأطراف الاصطناعية، وتسمح لهم بفهم ما يريد أصحابها فعله وتتصرف على هذا الأساس، فإذا كان السائق يريد أن يتوقف في وسط الطريق ستفهم السيارة ذلك وتنفذه تلقائيا.

وفقا لموقع الكتروني أميركي فقال 'جوستين هورويتز' الذى يعمل على الخوارزميات الحديثة: 'أن الروبوت يفهم القصد وليس الحركة الفعلية، وأن العلماء يطلقون عليه اسم 'الروبوتات النفسية' لأنها تقرأ الأفكار وتعرف جيدا ما الذى سيقوم به الفرد بشكل استباقي، وهذا يجعلها تفهم البشر بشكل أفضل، ومساعدتهم وقت الخطر وفى القيام بأشياء معينة دون حتى طلبها، ووفقا للباحثين فإن الإشارات التي يرسلها العقل إلى اليد أو العين للقيام بشيء ما يقوم الروبوت بالتقاطها حتى إذا تم الاستجابة لها أم لا وينفذها بشكل سريع، وليس هذا فقط بل أن الروبوت يحتوى على جهاز كمبيوتر وأجهزة استشعار إضافية ويعالج المعلومات بشكل أسرع بكثير مما تتخيل.

اقرأ أيضًا| أم 'روبوتية' تنشئ صغارها وتربي الأجيال

الخوارزميات التي يعمل بها الروبوت ستستخدم في المستقبل بشكل كبير من السيارات، مما يجعلها تفهم ما يريد المستخدم فعله، وما يدري في عقله، ووقت الخطر عندما يصاب المستخدم بحالة مرضية أثناء القيادة تقوم السيارة بالتوقف وطلب النجدة، كما أنها ستستخدم مع الأطراف الصناعية لتكون قادرة التحرك بشكل مشابه تماما للأطراف الطبيعية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018