مثلث برمودا حقيقة أم خيال؟

مثلث برمودا حقيقة أم خيال؟
(scince chanel)

منذ سنوات طويلة، شغل غموض مثلث برمودا ألعالم، كتب عنها الكثير، منها أمور منطقية وأخرى وهمية، باتت المنطقة الأكثر جدلًا في العالم، تصدرت الأخبار والعناوين، حيث كانت الشغل الشاغل للعديد من وكالات الأنباء.

عرفت منطقة برمودا بحالات الاختفاء وفقدان كل ما يمر منها، طائرات عدْة وسفن كثيرة اختفت آثارها أثناء مرورها فوق المنطقة أو بمحاذاتها، مئات الأشخاص باتوا في عداد المفقودين، في حين افتقدت جميع حالات الاختفاء إلى تفسير منطقي لحدوثها.

كشف عالم أسترالي يدعى كارل كروسزلنيكي، في حديثٍ أجراه مؤخرًا لموقع "نيوز" الأسترالي، أن حالات الاختفاء الغامضة ناتجة عن أخطاء بشرية ليست إلا، وأن كل ما يدور من شائعات عن مثلث برمودا عاري عن الصحة، معتمدًا ما سبق وذكره العديد من الخبراء والباحثين حول الموضوع.

وأكدت إحصائيات عدة، أن حالات اختفاء السفن والطائرات في هذه المنطقة لا تحدث أكثر من أي منطقة أخرى، بحيث اعترفت العديد من الوكالات الرسمية بأن عدد وطبيعة حوادث الاختفاء في مثلث برمودا كانت مشابهة لغيرها في باقي مناطق المحيط.

وأضاف كروسزلنيكي" وفقًا للإحصائيات الرسمية وحرس السواحل الأميركي، أن عدد الطائرات التي فقدت في مثلث برمودا هو نفسه في أي مكان في العالم على أساس النسبة المئوية"، وتطرق أيضًا إلى اختفاء 5 قاذفات قنابل تابعة لسلاح البحرية الأميركي عام 1945 وما تلاه من اختفاء لطائرة البحث التي أرسلت للعثور على القاذفات.

وقال: "لم يُعثر في هذه المنطقة على أي دليل لحطام طائرات أو أي من أفراد الطاقم، حتى يمكننا تصديق أمر مثل هذا، كما أن طائرة البحث لم تختفِ، كان من الواضح أنها انفجرت".

وفي تعليق للإدارة الوطنية الأميركية للمحيطات والغلاف الجوي، قالت إن: "ظواهر مثلث برمودا يمكن أن تحدث في أجزاء أخرى من العالم إذا توفرت نفس الدرجة من الحركة الجوية والبحرية".

تتسم منطقة مثلث برمودا بظروف الطقس القاسية كونها منطقة محيطية، حيث يقع مثلث برمودا في الجزء الغربي من المحيط الأطلسي، ويتشكل المثلث من 3 دول مختلفة، أميركا المتمثلة بولاية فلوريدا، بريطانيا ودولة بورتوريكو.