أجساد مهاجرة | منذر جوابرة

 

في هذا المعرض، يوظّف منذر جوابرة الأجساد البشريّة، الّتي تلتحم لحماية نفسها والاحتماء ببعضها بعضًا، في حركات تتنوّع بين الرقص واستدامة الطاقة، الّتي يتبادلها البشر في حالة من السلام والالتئام، في تصوّر مستبق للزمن، وماورائيّ لحالة الصراع.

يخلق الوعي حالة من الاصطدام والمواجهة الهادفة للتحرّر، رغم الإحباطات الّتي تحيط بنا. في هذا المعرض محاولة للبحث عن الذات، وتقديم أفكار من أجل التغيير الّذي لمّا يتحقّق بعد، ويتطلّب الأثر وإعادة استقطاب الإنسان؛ حتّى تُتاح له فرصة المعرفة والجمال والثقافة؛ من خلال إشراكه في ممارسة الفنّ، أو إعادة الاكتشاف بواسطة الفنّ.

إنّ مشاركة الفنّان في صناعة بيئة مختلفة، وتحويل التنظير والرؤية إلى فعل واقعيّ، مؤثّر في السلوك الإنسانيّ، لَهي المشروع الفنّيّ الّذي يرتقي بالإنسان، ويقدّم صياغة فنّيّة حواريّة جماليّة، تحقّق ما يتناسب والروح البيئيّة والثقافيّة للمنطقة، وتعيد دراسة المركّبات المرتبطة عضويًّا بالإنسان.

 

تنشر فُسْحَة-ثقافيّة فلسطينيّة بعضًا من صور هذا المعرض.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

منذر جوابرة

 

فنّان تشكيليّ فلسطينيّ من مخيّم العروب قرب الخليل، درس الفنون البصريّة والتشكيل في جامعة النجاح الوطنيّة في نابلس. عمل مدرّسًا للفنون الجميلة في جامعة القدس - أبو ديس، وله العديد من المشاركات والمعارض الفرديّة في الدول العربيّة والعالم.

 

 

تعليقات Facebook