"حركة المقاطعة" في ملف خاص لمؤسسة الدراسات الفلسطينيّة

جداريّة لفلسطين ودعوة للمقاطعة

بدأت مؤسّسة الدراسات الفلسطينيّة هذا الأسبوع، بنشر ملفّ خاصّ عن  "حركة المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات على إسرائيل" (BDS)، يشمل مساهمات تعرّف بهذه الحركة وأسسها القانونيّة والثقافيّة والأخلاقيّة، وتلقي الضوء على تجارب الحركة في عدد من البلدان، والمكاسب التي حقّقتها وآفاق تطوّرها وتوسّعها، كما تتناول الأصداء التي أثارتها في الإعلام الإسرائيليّ، والاستراتيجيّة التي اعتمدتها الحكومة الإسرائيليّة لمواجهتها.

وبحسب مؤسّسة الدراسات الفلسطينيّة، باتت حركة 'المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات' تمثّل شكلًا رئيسيًّا من أشكال مقاومة الاحتلال الإسرائيليّ للأراضي الفلسطينيّة، والنضال دفاعًا عن الحقوق الوطنيّة للشعب الفلسطينيّ؛ فهذه الحركة، التي انطلقت سنة 2005 من فلسطين ثمّ توسّعت لتشمل عددًا كبيرًا من البلدان، تؤدّي اليوم دورًا مهمًّا على الصّعد الفلسطينيّة والإقليميّة والدوليّة، إذ نجح نشطاء الحملة، خلال السنوات الماضية، في تسليط الضوء على الانتهاكات التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيليّ يوميًّا بحقّ الفلسطينيّين، واستطاعوا تعبئة شرائح واسعة من الرأي العامّ العالميّ في الدعوة إلى مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها، وفرض العقوبات عليها، وهو ما رأى فيه حكّام إسرائيل 'خطرًا استراتيجيًّا' عليهم.

لقراءة موادّ الملف اضغطوا أدناه:

*محمّد علي الخالدي: الأسس الأخلاقيّة لحركة المقاطعة والانتقادات الموجّهة ضدّها

*لورنس دافيدسون: تقويم المقاطعة الأكاديميّة لإسرائيل

* رندة حيدر: الحملة ضدّ الـ BDS في الصحف الإسرائيليّة: من اللامبالاة إلى إعلان الحرب

*ماهر الشريف: فرنسا - نشوء حملة مقاطعة إسرائيل وتطوّرها

*شهادة: عبد الرحمن أبو سالم، أحد منشّطي 'الحملة الشعبيّة المصريّة لمقاطعة إسرائيل'

تعليقات Facebook