النيابة الاسرائيلية: هدم "استاد البيرة" يحتاج الى قوات ملائمة!

النيابة الاسرائيلية: هدم "استاد البيرة" يحتاج الى قوات ملائمة!


بررت النيابة العامة الإسرائيلية عدم هدم استاد البيرة الرياضي، بالقول إن تنفيذ أمر الهدم " يحتاج لان تُجند قوات ملائمة وان تُركز الجهود".

وقالت النيابة العامة في جوابها للمحكمة العليا الاسرائيلية إنها "منهمكة حاليا بمتابعة قرار الحكومة القاضي بايقاف البناء الاستيطاني مؤقتا في الضفة الغربية" وان " المستوى السياسي يبحث حاليا كيف سيتصرف مع اوامر هدم اخرى في ظل قرار التجميد المؤقت للبناء الاستيطاني".

يذكر ان جيش الاحتلال الإسرائيلي كان سلم بلدية البيرة في أول تشرين ثان، امر هدم الاستاد الرياضي موقعاً من قبل "الإدارة المدنية" بذريعة عدم وجود ترخيص للبناء، كون المشروع يقع في منطقة (C)، أي أراضي محتلة تقع تحت سيطرة إسرائيلية، مما يستلزم استخراج تصريح خاص من سلطات الاحتلال الاسرائيلية، وفق اتفاق أوسلو الموقع عام 1993.

وكانت المحكمة العليا الإسرائيلية استجابت لالتماس قُدم باسم مستوطني "بسغوت" وجمعية "رجبيم" اليهودية المتطرفة، نهاية الشهر الماضي، وألزمت النيابة العامة، بالرد في غضون 30 يوميا، لماذا لم تقم بتنفيذ أمر هدم الاستاد الرياضي والمنازل الثلاثة المجاورة له.

وقد برر المستوطنون مطالبتهم بتنفيذ امر هدم الملعب بالقول انه يشكل خطرا على أمنهم، و"تفتق" ذهنهم عن سيناريو يقوم فيه "عشرة الآلاف فلسطيني مع نهاية مبارة لكرة القدم، برشق مستوطنة "بسغوت" غير البعيدة عن الملعب بالحجارة...

وجاء في الالتماس: يكفي ان يقوم كل واحد منهم برمي 10 أحجار باتجاه المستوطنة حتى تجد المستوطنة نفسها تحت نيران مئة ألف من المقاليع الموجهة ضدها".!!