حماس تحمل الاحتلال المسؤولية عن التصعيد

حماس تحمل الاحتلال المسؤولية عن التصعيد
صورة توضيحية

حملت حركة حماس الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن التصعيد الأخير، ووجهت التحية للمقاومة الفلسطينية باعتبارها رفضت أي معادلة صهيوينة تفرض على الشعب الفلسطيني.

وقال الناطق باسم حركة حماس فوزي برهوم، في بيان وصل موقع عــ48ـرب نسخة منه، إن حركته تعتبر التصعيد الإسرائيلي على غزة، والذي استهدف المدنيين والمساجد والأطفال تصعيدا خطيرا وغير مبرر وتجرؤا على الدم الفلسطيني وإمعانا في الجريمة في ظل غياب القرارات والمواقف الفعلية على المستوى الإقليمي والدولي الرادعة للاحتلال الإسرائيلي، وفي ظل توفر الدعم الأمريكي اللامحدود لحكومة الاحتلال كي تستمر في انتهاكاتها وجرائمها. بحسب البيان.

وأضاف برهوم "إننا إذ نحمل حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن هذا التصعيد الخطير، ونحيي المقاومة الفلسطينية التي رفضت وبكل قوة أي معادلة صهيونية تُفرض على شعبنا، نؤكد على ضرورة لجم أي تماد صهيوني بحق شعبنا الفلسطيني".

وطالب برهوم كل المستويات الفلسطينية والعربية والإسلامية بالوقوف عند مسؤولياتها تجاه الشعب الفلسطيني، والإسراع في تبني إستراتيجية قوية وفاعلة ومؤثرة تحمي الشعب الفلسطيني وتدافع عنه.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018