هنية: آن الأوان لرفع "حماس" وفصائل المقاومة من قوائم الإرهاب

هنية: آن الأوان لرفع "حماس" وفصائل المقاومة من قوائم الإرهاب
إسماعيل هنية

طالب رئيس الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة، إسماعيل هنية، مساء اليوم الأحد، رفع اسم حركة "حماس" من قائمة الإرهاب في المجتمع الدولي.

وقال هنية خلال لقائه الوفد الأوروبي الذي يزور غزة: "آن الأوان لرفع حركة ’حماس‘ وباقي فصائل المقاومة الفلسطينية مما يسمى قائمة الإرهاب."

وأضاف أن "حركة ’حماس‘ والفصائل الفلسطينية حركات تحرر وطني تدافع عن نفسها في ظل استمرار العدوان الإسرائيلي على شعبنا."

آن الأوان لمحاكمة قادة الاحتلال

وقال: "آن الأوان لمحاكمة قادة الاحتلال على جرائمهم المستمرة ضد شعبنا، وآخرها عدوان الثمانية أيام، وأضاف: "نحن نتابع الجهد الذي يبذل في البرلمانات الأوروبية، وجهود الكثير من الوزراء في الحكومات الأوروبية، ونعتقد أن هذه الزيارة تتويج وانعكاس لهذه النتائج الإيجابية في أوروبا عن قضية ومعاناة شعبنا."

وبين هنية أن المشكلة لا تكمن في إقرار التهدئة فقط، لكن جوهر المشكلة الأساسية وعدم الاستقرار بالمنطقة هو وجود الاحتلال وجثومه على الأرض الفلسطينية، مضيفا: "نقدر كل الجهود لرفع الحصار عن القطاع وتفعيل القانون الدولي لملاحقة قادة الاحتلال كمجرمي حرب.

وأشار هنية إلى استهداف إسرائيل للمدنيين الفلسطينيين والصحافيين، وقصف مكاتبهم وسياراتهم خلال تغطيتهم للأحداث، إضافة إلى استهداف المستشفيات ودور العبادة.

دولة فلسطينية كاملة السيادة، وعوة اللاجئين

وقال: "لا نبالغ حينما نقول إن الاحتلال يرتكب جرائم حرب، لأن ما تعرض له شعبنا في أيام الحرب الثمانية كان قاسيا وشديدا، (..) ونريد دولة فلسطينية كاملة السيادة وعاصمتها القدس وعودة اللاجئين إلى أرضهم عام 1948."

بدوره، أشار رئيس الوفد الأوروبي، باتريك شاهن، إلى أن الوفد زار عدة أماكن في قطاع غزة بهدف عمل تقصي حقائق للأحداث التي جرت فيه، وقال: "شاهدنا حجم الدمار الذي خلفه العدوان الإسرائيلي، وتأثير هذا الدمار على العائلات الفلسطينية وخاصة عائلة الدلو."

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018