قوات الاحتلال تقتحم الأقصى مجددا... وتنسحب

قوات الاحتلال تقتحم الأقصى مجددا... وتنسحب

اقتحمت قوات الاحتلال للمرة الثانية بعد ظهر اليوم باحات المسجد الأقصى بعد أن نفذت صباح اليوم اعتداء على المصلين وعاثت فسادا في المسجد وكسرت النوافذ لإلقاء القنابل الصوتية والغازية على المعتكفين.

وفي وقت لاحق علم "عرب 48" أن قوات الاحتلال انسحب مجددا مخلفة خرابا.

وقال شهود لـ”عرب ٤٨” إنه حوالي الساعة الثانية بعد الظهر عادت قوات الاحتلال المدججة بالأسلحة باقتحام باحات المسجد الأقصى.

وأضاف الشهود أن لا يقل عن خمسين من أفراد حرس الحدود اقتحموا باحات لحماية مجموعة من المستوطنين الذين اقتحموا الأقصى.

اقرأ أيضا | الأقصى: اقتحام واعتداءات وإخراج المصلين... لحماية وزير الزراعة الإسرائيلي

وصباح اليوم اقتحمت قوات خاصة للاحتلال الإسرائيل باحات المسجد الأقصى المبارك وحاصرت المصلين في المصلى القبلي، وأفادت مصادر فلسطينيّة أن قوات الاحتلال انسحبت لاحقا من ساحات المسجد الأقصى، وأغلقت باب المغاربة بوجه المصلّين.

وأفاد الهلال الأحمر الفلسطيني في القدس أنه تمّ تسجيل 100 إصابة في صفوف المصلّين بالمسجد الأقصى جرّاء اقتحام قوات خاصة للاحتلال الإسرائيلي وإطلاق قنابل صوت وغاز مسيل للدموع ورصاص مطاطي في باحات المسجد.

واندلعت المواجهات، بعد ظهر اليوم، بين أهالي بلدة العيزريّة، شرق مدينة القدس، وقوات الاحتلال.

وقال شهود لـ'عرب ٤٨' إن قوات الاحتلال اعتدت صباح اليوم على المعتكفين داخل المسجد واستخدمت قنابل صوتية وقنابل الغاز واعتقلت عدة أشخاص. وأفاد شهود صباح اليوم بأن قوات خاصة اقتحمت المسجد وشرعت بإطلاق قنابل الصوت تجاه المصلين المعتكفين في المصلى القبلي، كما أبعدت المصلين خارج المصليات.ر.

ويأتي اقتحام الأقصى تزامنا مع عيد 'رأس السنة العبرية' الذي يستمر يومين، ومع اقتحام منظمات الهيكل المزعوم للمسجد المبارك وأداء طقوس فيه برئاسة وزير الزراعة الإسرائيلي أريئيل. 

 



قوات الاحتلال تقتحم الأقصى مجددا... وتنسحب

قوات الاحتلال تقتحم الأقصى مجددا... وتنسحب

قوات الاحتلال تقتحم الأقصى مجددا... وتنسحب

قوات الاحتلال تقتحم الأقصى مجددا... وتنسحب

قوات الاحتلال تقتحم الأقصى مجددا... وتنسحب