إطلاق نار على شاب فلسطيني بادعاء طعن جندي

إطلاق نار على شاب فلسطيني بادعاء طعن جندي

أصيب أحد جنود الاحتلال، صباح اليوم الجمعة، في عملية طعن، نفذت قرب مستوطنة 'غفاعوت'.

وبحسب التقارير الإسرائيلية فقد تم إطلاق النار باتجاه منفذ العملية، وأنه أصيب بالرصاص، ولم يتضح مدى خطورة إصابته.

في المقابل، قالت طواقم الإسعاف الإسرائيلية إن إصابة الجندي تتراوح ما بين طفيفة وحتى ومتوسطة.

وقالت مصادر إسرائيلية إن العملية وقعت أثناء نشاطات عملانية كانت تقوم بها قوات الاحتلال قرب السياج الحدودي المحيط بـ'غوش عتسيون'.

وتدعي التحقيقات الأولية، بحسب موقع 'يديعوت أحرونوت' على الشبكة، أن قوة من الجيش الإسرائيلي وصلت إلى البوابة المقامة قرب مستوطنة 'غفاعوت'، لفتحها أمام المزارعين الفلسطينيين لقطف الزيتون غربي جدار الفصل.

وجاء أنه بعد فتح البوابة، هاجم شاب فلسطيني أحد الجنود، وطعنه في الجزء العلوي من جسده، وعندها أطلق باقي الجنود النار على الشاب الفلسطيني. 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018