اعتقال فتى فلسطيني على حاجز الجلمة بذريعة نية طعن

اعتقال فتى فلسطيني على حاجز الجلمة بذريعة نية طعن
حاجز الجلمة

اعتقلت قوّات الاحتلال المتمركزة على حاجز الجلمة شمال جنين، الفتى الفلسطيني محمد جمال المهر، البالغ من العمر 16 عامًا، بذريعة نيته تنفيذ عملية طعن على حاجز الجلمة. وادعى جيش الاحتلال أن الفتى المهر، اعترف خلال التحقيق معه بأنه أراد تنفيذ عملية طعن.

وذكر جيش الاحتلال أن جنديًا قام بملاحظة المهر يجري مسرعًا، فقام الجندي بإطلاق النار في الهواء ومن ثم اعتقال الفتى. وادّعى الجيش أنه وجد في شنطة الشاب سكينًا.

اقرأ أيضًا| جنين: استشهاد فتى وإصابة آخر برصاص الاحتلال بذريعة محاولة طعن

وفي الأمس، أعدمت قوّات الاحتلال الفتى عوض أبو الرب البالغ من العمر 16 عامًا، وأصيب الفتى محمد كميل، البالغ من العمر 17 عامًا بجراح بعد أن أطلقت قوات الاحتلال النار عليهما بذريعة محاولة طعن جندي صباح اليوم، على حاجز الجلمة شمال جنين.

وزعمت شرطة الاحتلال، أن الشابين أرادا طعن الجنود المتركزين على الحاجز، ممّا دفع الجنود لإطلاق النار عليهما، ممّا أدى إلى إصابة شاب بجراح خطيرة واعتقل آخر بعد أن أصابه الاحتلال بالرصاص. 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018