كفر قدوم: الاحتلال يصيب فتى بالرصاص الحي

كفر قدوم: الاحتلال يصيب فتى بالرصاص الحي

أصابت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، فتى يبلغ من العمر 17 عامًا في قرية كفر قدوم، خلال مواجهات اندلعت بينها وبين شبان فلسطينيين خلال مظاهرة سلمية حاولت قمعها، كما أصيب الفتى بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط.

وأفاد منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم، مراد اشتيوي، بأن جنود الاحتلال أطلقوا النار على الفتى خلال كمين نصبوه بين أشجار الزيتون، وأصابوه بعيار ناري في الفخذ وآخر معدني مغلف بالمطاط في الركبة، وطاردوه، إلا أنه تمكن من الفرار رغم إصابته.

وأضاف أن عددا من الشبان تصدوا للجنود الذين حاولوا اعتقال الفتى وأجبروهم على التراجع، فيما تم تقديم الإسعاف الأولي له من قبل طواقم الهلال الأحمر قبل أن يتم نقله إلى مستشفى في نابلس.

وفي وقت سابق من اليوم السبت، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فلسطينيين عبرا السياج الحدودي في وسط قطاع غزة.

وجاء أن قوات الاحتلال اعتقلت الفلسطينيين فور عبورهما السياج الحدودي، قرب مستوطنة "بئيري". وتمت إحالتهما إلى أجهزة الأمن لتتولى التحقيق معهما.

تجدر الإشارة إلى أن إحصائية صادرة عن مركز "الميزان لحقوق الإنسان" الفلسطيني قد أفادت أن قوات الاحتلال اعتقلت 55 فلسطينيا، بينهم 19 طفلا، منذ مطلع العام الجاري.

وعلى صلة، قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين إن 200 فلسطيني عبروا الحدود من قطاع غزة بحثا عن عمل داخل الخط الأخضر