يعبد: قوات الاحتلال تصادر 300 دونم وتعلنها منطقة عسكرية مغلقة

يعبد: قوات الاحتلال تصادر 300 دونم وتعلنها منطقة عسكرية مغلقة
قوات الاحتلال في بلدة يعبد

قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأحد، بمصادرة 300 دونم من الأراضي الزراعية، التي يملكها فلسطينيون من بلدة يعبد الواقعة جنوب غرب جنين في الضفة الغربية، واعتبرتها منطقة عسكرية مغلقة.

وأفاد شهود عيان وتقارير إخبارية بأن قوات الاحتلال شرعت بتسييج جزء من الأراضي الزراعية المحاذية لمستوطنة 'مابودوثان'، المقامة على أراضي بلدة يعبد، بعد توزيع إخطارات مطلع الشهر الجاري مفادها 'أن هذه الأراضي مناطق عسكرية مغلقة، ويمنع أصحابها من الدخول إليها'.

وطالب سكان البلدة الجهات المختصة بالتدخل لوضع حد لهذا للانتهاكات المستمرة لقوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين.

وأشار سامر أبو بكر، رئيس بلدية يعبد، إلى 'وجود خطر حقيقي يتهدد الأراضي التي تم زراعتها وتعود لسكان البلدة، لأنهم يتخوفون من الاستيلاء على مزيد من أراضيهم'، مطالبا الجهات المختصة بالتدخل، لوضع حد لهذا 'الغول المستمر من قبل قوات الاحتلال'.

 وأوضح أن قوات الاحتلال أغلقت مؤخرا شارع رقم '585' الرئيسي الرابط بين جنين وبلدتي يعبد وبرطعة، كذلك طولكرم، بالتزامن مع وضع سياج حديدي بطول يقدر بنحو 900 متر، وبعمق 100 متر داخل أراضي بلدة يعبد، وذلك بقرار من قائد المنطقة الوسطى لجيش الاحتلال.

اقرأ ايضًا | "جمعية المهجرين" ترفض إقامة أي قرية على أراضي نمرين

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018