الأردن يرفع رسوم الجواز المؤقت للفلسطينيين إلى 200 دينار

الأردن يرفع رسوم الجواز المؤقت للفلسطينيين إلى 200 دينار

أعلنت السلطات الأردنية عن رفع رسوم الجواز المؤقت الذي يتم اصداره للفلسطينيين من الضفة الغربية والقدس المحتلتين بأربع أضعاف، حيث تم رفع الرسوم من 50 إلى 200 دينارا أردنيا، فيما ارتفعت فيه رسوم الجواز للمواطنين الأردنيين من 20 إلى 50 دينارا، بينما الجوازات الخاصة أو لأغراض تشجيع الاستثمار، حيث تصل رسومها للمرة الأولى 25 ألف دينار.

وبحسب دائرة الأحوال المدنية والجوازات الأردنية، فقدت أنجزت خلال الأسبوع الماضي 40 ألف معاملة جواز سفر، وهو الرقم الأعلى في تاريخها، وذلك في محاولة من المواطنين لاستصدار جوازاتهم قبل دخول قرار رفع الرسوم حيز التنفيذ.

وشرع الأردن مطلع الأسبوع الجاري، تطبيق قرارات جديدة متعلقة بإصدار جوازات السفر مع زيادة ملحوظة في الرسوم موجة انتقادات في الأردن والضفة الغربية والقدس المحتلتين.

 وتشمل الزيادة في الرسوم الجديدة جميع فئات الجواز الأردني للمواطنين الذين يحملون رقما وطنيا، وغير المواطنين ممن لا يحملون رقما وطنيا، وهم الفلسطينيون من سكان الضفة الغربية والقدس المحتلتين.

ويلاحظ ارتفاع كبير في رسوم إصدار الجواز الأردني ولاسيما للجواز المؤقت، حيث تم رفعها من 50 إلى 200 دينارا أردنيا.

ويحمل الكثير من الفلسطينيين المقيمين في الضفة الغربية الجوازين الفلسطيني والأردني المؤقت، والذي لا يتضمن رقما وطنيا، ويعتبر متنفسا مهما للسفر للدول الأخرى، ومدته خمس سنوات.

كما أن قسما من فلسطيني الضفة والقدس يحملون جواز سفر أردني مع رقم وطني، وهؤلاء يصنفون مواطنين أردنيين.

ويحمل فلسطيني القدس الجواز الأردني المؤقت فقط، ولا يسمح لهم بإصدار جوازات سفر فلسطينية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018