غزة: وقفة لتوسيع مساحة الصيد ورفع الحصار البحري

غزة: وقفة لتوسيع مساحة الصيد ورفع الحصار البحري

شارك العشرات من صيادي الأسماك الفلسطينيين، في قطاع غزة اليوم الأربعاء، في وقفة احتجاجية، تطالب الاحتلال الإسرائيلي برفع الحصار وتوسيع مساحة الصيد.

ورفع المشاركون في الوقفة التي نظمتها نقابة الصيادين الفلسطينيين، داخل ميناء غزة، لافتات كتب على بعضها:" 6 أميال بحرية لا تكفي"، و" يجب رفع الحصار البحري عن غزة".

وقال نقيب الصيادين الفلسطينيين، نزار عياش، في كلمة ألقاها خلال الوقفة "جئنا اليوم لنقول للعالم إن الاحتلال الإسرائيلي مستمر في التضييق علينا في مساحة الصيد التي لا تتجاوز 6 أميال بحرية".

وأضاف أن "البحرية الإسرائيلية مستمرة في انتهاكاتها بحق الصيادين وملاحقتهم وعدم السماح لهم تجاوز المساحة المفروضة عليهم".

وتابع أنه "يجب على الجميع اليوم الوقوف بجانب الصياد الفلسطيني، والضغط على الاحتلال لوقف الاعتقالات، والعمل على إجباره بإدخال جميع مستلزمات الصيد".

وطالب عياش المجتمع الدولي بالضغط على إسرائيل لتوسيع مساحة الصيد إلى 20 ميل بحري.

وبحسب نقابة الصيادين في قطاع غزة، فإن نحو 4 آلاف صياد في قطاع غزة، يعيلون أكثر من 50 ألف فرد، يعملون بشكل شبه يومي على صيد الأسماك.

وتراجعت مهنة صيد الأسماك في غزة، بسبب القيود التي يفرضها الاحتلال الإسرائيلي على الصيادين.

 

وتنص اتفاقية أوسلو (معاهدة السلام الموقعة عام 1993)، وما تبعها من بروتوكولات اقتصادية، على حق صيادي الأسماك في قطاع غزة، بالإبحار لمسافة 20 ميلاً، بهدف صيد الأسماك، إلا أن ذلك لم ينفذ منذ عقد ونصف العقد.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية