واشنطن رفضت منح وفد فلسطيني تأشيرات للمشاركة في لقاء أممي

واشنطن رفضت منح وفد فلسطيني تأشيرات للمشاركة في لقاء أممي
(أ ف ب)

قال السفير الفلسطيني في الأمم المتحدة، رياض منصور، يوم أمس، الأربعاء، إنّ وفدا فلسطينيا يضم ستة أشخاص كان يفترض أن يشارك في لقاء سياسي يستمر أياما عدة هذا الأسبوع في الأمم المتحدة، لم يستطع الحصول على تأشيرات من السلطات الأميركية.

وأضاف الدبلوماسي الفلسطيني في حديثه إلى صحافيين خلال اليوم الأخير من اجتماع في نيويورك لمراجعة أهداف التنمية المستدامة للعام 2030 "لقد رفضت القنصلية الأميركية منحهم تأشيرات، وبالطبع فإن قوات الاحتلال الإسرائيلي عقّدت الأمور".

وعلى غرار الأعضاء الآخرين في الأمم المتحدة، كان على الوفد الفلسطيني أن يقدم تقريرا عن الجهود الفلسطينية للوصول، خلال 12 عاما، إلى 17 هدفا حددتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في العام 2015.

ولم يكن ممكنا الحصول على تعليق حول الموضوع من منظمي هذا الاجتماع، او من الولايات المتحدة أو من الأمم المتحدة. وقال منصور إنه يعتزم تقديم شكوى رسمية في هذا الصدد إلى الأمم المتحدة.

يذكر أن قرار الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل قد أثار غضبا واسعا في العالم العربي والإسلامي، ودفع السلطة الفلسطينية إلى تجميد الاتصالات مع المسؤولين الأميركيين بسبب ما تعتبره انحيازا لإسرائيل.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018