اعتقال 15 فلسطينيا والاحتلال يواصل مطاردة منفذ عملية سلفيت

اعتقال 15 فلسطينيا والاحتلال يواصل مطاردة منفذ عملية سلفيت
الاحتلال يواصل مطاردة منفذ عملية سلفيت (جيش الاحتلال)

شن جيش الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الثلاثاء، حملة دهم وتفتيش في مناطق مختلفة بالضفة الغربية المحتلة، تخللها اعتقال 15 فلسطينيا، في الوقت الذي واصل جيش الاحتلال مطاردة عمر أبو ليلي (19 عاما) من قرية الزاوية، والذي ينسب له تنفيذ عملية سلفيت.

وقال جيش الاحتلال في بيانه لوسائل الإعلام، إن قوات الأمن تواصل ملاحقة منفذ عملية الطعن وإطلاق النار قرب مفرق "أرئيل"، والتي أسفرت عن مقتل جندي ومستوطن وإصابة ثالث بجروح خطيرة، وقامت قوات عسكرية بأعمال بحث وتمشيط في قرية الزاوية.

كما أعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال عن اعتقال 15 فلسطينيا جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بزعم حيازة أسلحة ووسائل قتالية والمشاركة في أعمال مقاومة شعبية.

في محافظة نابلس، اقتحمت قوات الاحتلال مدينة نابلس وانتشرت في المنطقة الشرقية، واعتقلت الشاب عمر أبو شوشة من مخيم عسكر القديم، كما اعتقلت الشاب معتصم رباح عباس من بلدة قريوت، كما واصلت قوات الاحتلال حملات الدهم والتفتيش في محافظة سلفيت بحثا عن منفذ عملية "أرئيل".

واقتحمت قوات الاحتلال منزل الأسيرين الشقيقين خضر وأحمد شقير في بلدة الزاوية غرب سلفيت، واللذين اعتقلا على مدخل البلدة.

كما نفذت عمليات تمشيط في بلدات بروقين وكفر الديك غرب سلفيت، وقراوة بني زيد ودير أبو مشعل غرب رام الله، بالتزامن مع تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع في الأجواء.

وفي محافظة بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال عبد الله يوسف أبو مفرح، بعد دهم منزل والده وتفتيشه في بلدة تقوع، كما قامت قوات الاحتلال بالاستيلاء على التصريح الخاص للعمل المتعلق بالمواطن عبد الله العمور من نفس البلدة، بعد دهم منزله وتفتيشه.

وفي شمال الضفة الغربية، اعتقلت قوة عسكرية للاحتلال الشابين أمين عبد الرؤوف بشناق، ومحمد مأمون خليل أبو خطاب من بلدة رمانة غرب مدينة جنين خلال تواجدهما في أراض قريبة من جدار الفصل العنصري في البلدة.

كما اعتقلت قوات الاحتلال المواطن سلاح نزال عقب مداهمة مخبز في أول قباطية ونقلته إلى جهة مجهولة. ونصب الجنود حاجزا عسكريا على شارع جنين –حيفا وفتشوا مركبات المواطنين في تلك المنطقة.

وأصيب بساعات الليل المتأخرة مواطنين خلال اعتداء المستوطنين عليهما قرب موقع مستوطنة "حومش" جنوب مدينة جنين.

وقال شهود عيان، إن المستوطنين كمنوا على الشارع على شارع جنين –نابلس قرب موقع مستوطنة "حومش" ورشقوا مركبات المواطنين بالحجارة.

وتعرضت عدة مركبات تعرضت لأضرار مادية، في حين أصيب المواطنين نزار إغباريه وشقيقته روان إغباريه بجراح متوسطة، عقب رشق مركبتهما بالحجارة ونقلا إلى المستشفى لتلقي العلاج.

 

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019