غزة: 70% من السكّان يعانون من انعدام الأمن الغذائي

غزة: 70% من السكّان يعانون من انعدام الأمن الغذائي
أب غزيّ رفقة ابنته (أرشيفية)

يُعاني 70 بالمئة من سكّان قطاع غزة المُحاصَر من انعدام الأمن الغذائي، كما أن 33.8 بالمئة منهم، يعيشون تحت خط الفقر المدقع، بحسب ما أوردت وكالة "الأناضول" للأنباء، نقلًا عن وزارة التنمية الاجتماعية الفلسطينية بغزة.

وقال وكيل الوزارة، غازي حمد، خلال لقاء صحافي إن نسبتي الفقر والبطالة في غزة وصلتا، خلال عام 2019، إلى 75 بالمئة، دون تفصيل، لافتًا إلى أن 70 بالمئة من سكان القطاع، يعانون من انعدام الأمن الغذائي.

وتابع: "عدد كبير من سكان قطاع غزة يضطرون لشراء الأغذية ومياه الشرب عن طريق الاستدانة بسبب ضعف التمويل الغذائي للأسر الفقيرة وعدم توفر مياه صالحة للشرب".

وقال حمد، إن الانتهاكات الإسرائيلية المرتكبة بحق الفلسطينيين "تسببت بأوضاع اقتصادية صعبة لسكان القطاع".

وأضاف: "الحصار والحروب الإسرائيلية، إلى جانب الانقسام السياسي الداخلي، أفرزوا واقعا سياسيا واقتصاديا واجتماعيا معقدا وصعبا في الساحة الفلسطينية".

وكان البنك الدولي، قد أكد في تقرير نشره الشهر الماضي، أن شحا كبيرا في السيولة لدى المواطنين بقطاع غزة، وانهيارا اقتصاديا متصاعدا، يمهدان لخطر تلبية الاحتياجات الأساسية للسكان.

وأشار التقرير إلى أن الاقتصاد في قطاع غزة آخذ في الانهيار تحت وطأة الحصار المستمر منذ أكثر من 12عاما، وشح السيولة في الفترة الأخيرة، وذلك على نحو لم تعد معه تدفقات المساعدات الإنسانية والمعونة المقدمة للقطاع، كافية لحفز النمو وسد الفجوات.