مستوطنون يهاجمون منازل الفلسطينيين بالخليل واعتقالات بالضفة

مستوطنون يهاجمون منازل الفلسطينيين بالخليل واعتقالات بالضفة
مواجهات مع الاحتلال قرب قلقيلية (وفا)

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأحد، حملة الدهم والتفيش في مناطق مختلفة بالضفة الغربية تخللها اعتقال عددا من الشبان، فيما جددت مجموعات من المستوطنين على الاعتداء على الفلسطينيين وعقاراتهم.

هاجم مستوطنون مسلحون تحت حماية قوات الاحتلال، عند منتصف، منازل المواطنين في "حارة جابر" القريبة من مستوطنة "كريات أربع" المقامة على أراضي المواطنين وممتلكاتهم شرق مدينة الخليل.

وشارك عشرات المستوطنين في الهجوم على عدة منازل في حارة جابر، عرف من أصحابها عارف وسوزان جابر، ورشقوها بالحجارة والزجاجات، وأطلقوا الشتائم العنصرية والمسيئة وتهديدات بقتل المواطنين العزل، ما تسبب بحالة من الرعب والهلع في صفوف أفراد المنازل المستهدفة، وخصوصا الأطفال.

وفي الضفة الغربية، واصلت وقات الاحتلال تنفيذ مداهمات واعتقالات ليلية لشبان، يجري تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بحجة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية ضد المستوطنين وجنود الاحتلال.

وأفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين بأن قوات الاحتلال اعتقلت روان شاكر قباجة من بلدة ترقوميا غرب محافظة الخليل.

وجرى اعتقال قباجة بعد مداهمة منزلها وتفتيتشه وقلبه رأسا على عقب. يذكر بأن السيدة قباجة معلمة وأم لأربعة أطفال.

وفي محافظة بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال، خمسة أسرى محررين من بلدة بيت فجار.

وأفاد نادي الأسير بأن قوات الاحتلال اعتقلت كلا من: أنس شاهر ديرية، وعوني أحمد طقاطقة، وأحمد سلطي ثوابتة، ويوسف زكي ديرية، وراغب حسين ديرية، بعد دهم منازل ذويهم، وتفتيشها.

واقتحمت قوات الاحتلال فجر اليوم الأحد، حي الطيرة في رام الله، كما اقتحمت حي البالوع في مدينة البيرة وسط مواجهات عنيفة بين الشبان وجنود الاحتلال.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب أسامة معمر نخلة، عقب دهم منزله في الطيرة، وهو من مخيم الجلزون.

بينما في محافظة قلقيلية، اعتقلت قوات لاحتلال، أربعة شبان من بلدة عزون، بعد إيقافهم على حاجز عسكري بين مدينتي نابلس وقلقيلية.

وقال نادي الأسير إن الشبان المعتقلين هم: عمرو محمد أبو هنية، ونضال صفوان سليم، ومنصور عاصم سليم، وعلي حسام سويدان.

وشهدت بلدة عزون، أمس السبت، مواجهات بين أهالي القرية وجيش الاحتلال، الذي داهم القرية، وأطلق الرصاص الحي والغاز المسيل للدموع، ما أدى إصابة شاب بجراح وصفت بالمتوسطة.

القدس، فرضت شرطة الاحتلال الحبس المنزلي، خمسة أيام على أربعة شبان فلسطينيين، اعتقلتهم أثناء خروجهم من أبواب المسجد الأقصى، بعد الاعتداء عليهم بالضرب المبرح، واقتادتهم إلى مركز القشلة في البلدة القديمة للتحقيق، ثم نقلتهم إلى مركز المسكوبية واحتجزتهم.

وأفادت مصادر مقدسية أن الشبان المقدسيين هم: جهاد محمد الشلبي، وخالد سليم الشلبي ومنصور الطويل وقصي أبو خضير.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة