الضفة: إصابات جراء قمع الاحتلال واعتداء المستوطنين

الضفة: إصابات جراء قمع الاحتلال واعتداء المستوطنين
كفر قدوم اليوم (فيسبوك)

أصيب 8 فلسطينيين اليوم الجمعة، منهم 5 شبان برصاص الاحتلال المعدني المغلف بالمطاط، خلال قمع جيش الاحتلال لمسيرة كفر قدوم الأسبوعية المناهضة للاستيطان، وهجوم للمستوطنين على قرية بورين، جنوبي مدينة نابلس.

وأفاد منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم، مراد شتيوي، بأن العشرات من جنود الاحتلال هاجموا المشاركين في المسيرة، ما أدى إلى إصابة 5 شبان بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، اثنان منهما أصيبا في الرأس والظهر نقلا إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وأكد ان جنود احتلال من وحدات خاصة خرجوا من كمين نصبوه في منازل مهجورة بهدف اعتقال الشبان، لكن تم كشفه من قبل الاهالي قبل ان يقتحم ما يقارب 100 جندي البلدة تحت غطاء كثيف من اطلاق الرصاص المعدني وقنابل الغاز والصوت باتجاه ممتلكات المواطنين وسياراتهم، ما أدى إلى تحطيم زجاج سيارتين إضافة الى استهداف المنازل بقنابل الغاز.

وأشار شتيوي الى ان البلدة شهدت في الاونة الاخيرة تحركات ليلية لجنود الاحتلال وطائراته المسيرة التي يستخدمها للتصوير الجوي بهدف مراقبة تحركات الشبان خاصة في محيط مسجد عمر بن الخطاب الذي تنطلق منه المسيرة.

أما في بورين فأفاد مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس، أن المستوطنين هاجموا المواطنين في القرية، ورشقوا مركباتهم بالحجارة، ما أدى إلى إصابة محمد زبن، وبشير زبن، وأحمد بشير زبن، حيث جرى نقلهم إلى المستشفى.

وأوضح أن المستوطنين رشقوا مركبات المواطنين بالحجارة، ما أدى إلى تحطم عدد منها، مضيفا أنهم اعتدوا على منزل المواطن بشير حمزة، وحطموا مقتنياته. وأكد دغلس، أن مواجهات اندلعت في المنطقة الشرقية من القرية، بعد أن تصدى المواطنون لهجوم المستوطنين، ما أدى لوقوع ثلاث إصابات.