جمعية انصار السجين تحذر من المخاطر التي يتعرض لها الاسرى في سجون الاحتلال الاسرائيلي

جمعية انصار السجين تحذر من المخاطر التي يتعرض لها الاسرى في سجون الاحتلال الاسرائيلي

حذرت جمعية أنصار السجين من المخاطر التى يتعرض لها الاسرى والمعتقلون الفلسطينيون فى معسكرى "حواره" و"قدوميم".

وذكر المعتقلون لمحامى المؤسسة أنهم قاموا باضراب عن الطعام قبل عيد الاضحى لمدة ثلاثة أيام متتالية، احتجاجا على سوء أوضاعهم داخل السجن والمعاملة السيئة التي يتلقونها من قبل السجانين والادارة. كما اشتكوا من نوعية الطعام الرديئة وقلة الكمية المقدمة لهم. وأفاد الاسرى بان المساحة ضيقة في زنازين الاعتقال، حيث الغرفة تتسع لاثنين فقط من المعتقلين ويوضع فيها من 5 الى 6 معتقلين مع سوء التهوية كذلك انقطاع المعتقلين عن العالم الخارجى.

وأكدت الجمعية أن المعتقلين الفلسطينيين يتعرضون لمخاطر جدية، واعربوا عن تخوفهم من تصعيد الاجراءات الامنية ضدهم.

من جهة اخرى أفاد محامى نادى الاسير الفلسطينى، محمود الحلبى، أن محكمة "عوفر" العسكرية الاحتلالية أصدرت أحكاما بالسجن الادارى بحق 23 أسيرا فلسطينيا، في الفترة الاخيرة.