محاولات ضغط على الأسير الجنازرة لإرغامه على فك الإضراب

محاولات ضغط على الأسير الجنازرة لإرغامه على فك الإضراب

قال مدير نادي الأسير في محافظة الخليل، أمجد النجار، إن إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي، تتعمد نقل الأسير سامي جنازرة، المضرب عن الطعام منذ 59 يوما، من سجن لآخر، كوسيلة للضغط عليه لإنهاء إضرابه عن الطعام، الذي يخوضه رفضا لاعتقاله الإداري.

وأوضح النجار في بيان صدر عن نادي الأسير اليوم السبت، أن إدارة السجون أعادت الأسير جنازرة اليوم، إلى عزل سجن 'أيلا' مرة أخرى بعد أن نقلته بالأمس إلى مستشفى 'سوروكا'، إثر تدهور طرأ على وضعه الصحي، مشيرا إلى أن عمليات التنقيل المستمرة بحقه، تسببت في إعاقة زيارات المؤسسات الحقوقية له.

وذكر النجار أنه ومنذ خوض الأسير جنازرة الإضراب نُقل عدة مرات من سجن النقب إلى 'عوفر' وعزل 'أيلا' ومستشفى 'سوروكا'.

اقرأ/ي أيضًا |  نقل الأسير جنازرة إلى "سوروكا" لتدهور حالته الصحية

يذكر أن الأسير جنازرة (43 عاما)، من مخيم الفوار في محافظة الخليل، معتقل منذ 15 تشرين الثاني/ نوفمبر 2015، وهو أسير سابق قضى ما مجموعه سبع سنوات، علما أن أسيرين آخرين يخوضان إضرابا عن الطعام منذ بداية نيسان ضد اعتقالهما الإداري وهما: فؤاد عاصي وأديب مفارجة، وكلاهما محتجز في عزل سجن 'أيلا'.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018