"حفلة كورونا": فض تجمعات تجاهر بقوانين التباعد الاجتماعي

"حفلة كورونا": فض تجمعات تجاهر بقوانين التباعد الاجتماعي
متظاهرون أميركيون (أ ب)

أصيب اثنان من أفراد الشرطة البريطانية بجروح، أمس السبت، وذلك جرى خلال حملة فض حفل موسيقي غير مرخص، أو ما بات يعرف باسم "حفلات كورونا" في العاصمة لندن.

وقالت الشرطة عبر "تويتر" إنه "تم استدعاء ضباطها لفض حفل موسيقي غير مرخص، بعد أن اشتكى السكان الذين يعيشون بالقرب من حي ‘فينزبري بارك‘ في شمالي لندن من الضوضاء والسلوك المعادي للمجتمع"، بحسب موقع "ديلي ميل" البريطاني.

وأسفرت عملية الفض عن إصابة اثنين من عناصر الشرطة وتوقيف شخصين، وفق المصدر الذي لم يورد تفاصيل إضافية بخصوص كيفية إصابة العنصرين أو هوية الموقوفين. وتعهدت الشرطة بالتعامل مع حالات الشغب في العاصمة لندن "بقوة وبسرعة"، في أعقاب بلاغات مستمرة عن تجمعات غير مرخصة.

وقام أشخاص في الفترة الأخيرة بخرق وتجاوز توجيهات وسياسة الحكومة البريطانية بشأن فيروس كورونا، وأقاموا حفلات موسيقية أطلقوا عليها اسم "حفلات كورونا" وذلك كنوع من رفض الاستسلام لسياسة التباعد الاجتماعي والإجراءات الاحترازية التي فرضها الوباء في معظم دول العالم.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ