إغلاق مدرسة في عين ماهل بالسلاسل والتلويح بعدم افتتاح السنة الدراسية..

إغلاق مدرسة في عين ماهل بالسلاسل والتلويح بعدم افتتاح السنة الدراسية..

في أعقاب تعيين وزارة المعارف مديرة للمدرسة الإعدادية في عين ماهل، القريبة من مدينة الناصرة، لا زالت أجواء من التوتر تسود البلدة احتجاجا على هذا التعيين الذي ترفضه السلطة المحلية ولجان أولياء الأمور هناك، حيث تم إغلاق أبواب المجلس المحلي أمام الجمهور وإغلاق المدرسة المذكورة بالسلاسل الحديدية احتجاجا على هذا التعيين، ولمنع المديرة الجديدة من الدخول إلى المدرسة والسلطة المحلية.

وعلم أن توصيات لجنة المناقصة أوائل الشهر الجاري قد استقرت على المربي حسين أبو ليل كمدير للمدرسة الإعدادية إلا أن تعيين لجنة المعارف مديرة للإعدادية المذكورة من مدينة الناصرة قد فاجأ الجميع الذين اعترضوا على هذا التعيين بخطوات احتجاجية، كما هددوا بعدم افتتاح السنة الدراسية إن لم يتم تسوية الأمر.

وفي حديثه مع عــ48ـرب، أشار رئيس المجلس المحلي أحمد حبيب الله إلى جلسة عقدت بتاريخ 05/08/2010 تم فيها بحث سبل الإدارة في المدرسة الإعدادية في القرية.

وقال إنه تمت مباركة توصيات اللجنة في المناقصة التي أوصت (3 أصوات مقابل صوتين) بتعيين المربي حسين أبو ليل مديراً للمدرسة الإعدادية.

وأضاف "إذا لم يتم الالتزام واحترام القرار سوف نعلن إضرابا شاملا في جميع مدارس البلدة، حيث لن تفتتح السنة الدراسية في موعدها، وسنقوم بتصعيد الإجراءات الاحتجاجية.

وحمّل حبيب الله وزارة المعارف المسؤولية عن الإضراب إضافة إلى التبعات الناجمة عن إغلاق المدرسة بالسلاسل أمام الطلب.