فاجعة يافا: تمديد اعتقال سائق الشاحنة من حيفا

فاجعة يافا: تمديد اعتقال سائق الشاحنة من حيفا
سائق الشاحنة، كمال ذياب، في قاعة المحكمة

قررت محكمة الصلح في حيفا، تمديد اعتقال سائق الشاحنة، كمال ذياب (62 عاما) من حيفا، المشتبه بالتورط  في حادث الفريديس، والذي أسفر عن مصرع امرأتين وطفلة من مدينة يافا منتصف الأسبوع الجاري، حتى يوم الإثنين المقبل.

وكانت محكمة السير في الخضيرة قد قررت أمس الأول، الأربعاء، تمديد اعتقال سائق الشاحنة، وذلك حتى الساعة 12:00 ظهرًا من اليوم الجمعة.

ووجهت الشرطة شبهة للسائق بأنه 'قاد سيارته تحت تأثير المخدرات، كما اتّضح أن للسائق سوابق كبيرة في تجاوز قواعد السير'.

وأعرب السائق عن أسفه لمصرع الشقيقتين والطفلة، ونفى ادعاء الشرطة بأنه تجاوز شارة ضوئية حمراء.

وقالت الشرطة في بيان أصدرته، صباح الأربعاء، إن تحقيقات أوليّة في حادث السير المفجع بين سيارة وشاحنة في مفرق الفريديس، والذي راح ضحيته أولغا أشقر (38 عامًا)، وشقيقتها إنجيلي نعيم (32 عامًا) وابنة الأخيرة، الطفلة كلوي نعيم، البالغة من العمر عامين من يافا، أظهرت أن سائق الشاحنة تجاوز شارة ضوئيّة حمراء في شارع رقم 4، حيث وقع الحادث.

 

ضحايا الحادث أولغا أشقر وشقيقتها إنجيلي نعيم وابنة الأخيرة، الطفلة كلوي نعيم

وبحسب مصادر طبية، فإن شخصين آخرين، هما زوجا الفقيدتين، أصيبا بجراح خطيرة جرّاء الحادث، أحيلا على إثرها إلى مستشفى 'هيلل يافة' لتلقي العلاج.

وكان الجميع في طريق عودتهم من حفل زفاف في الناصرة إلى المركز مستقلّين سيارة خصوصية من نوع مارسيدس، قبل أن تصدم واجهة الشاحنة جانبَ السيّارة؛ وكانت السيارة قادمة من اتجاه يوكنعام إلى الجنوب في شارع 70، بينما قدمت الشاحنة من اتجاه زخرون يعكوف في الشارع نفسه.

اقرأ/ي أيضًا | يافا: مصرع شقيقتين وطفلة في حادث طرق

هذا، وشيعت جماهير غفيرة مساء الأربعاء، جثامين ضحايا الحادث المأساوي في مفرق الفريديس، حيث انطلق موكب الجنازة من منزلهنّ الكائن في شارع جورج نصار إلى كنيسة القديس جورجيوس الأرثوذكسية بيافا، ومن ثم ووريت جثامينهنّ الثرى في المقبرة.



فاجعة يافا: تمديد اعتقال سائق الشاحنة من حيفا

فاجعة يافا: تمديد اعتقال سائق الشاحنة من حيفا

فاجعة يافا: تمديد اعتقال سائق الشاحنة من حيفا