الناصرة: غضب لطلاء عين العذراء باللون الليلكي

الناصرة: غضب لطلاء عين العذراء باللون الليلكي
تصوير: ناشطون

فوجئ سكان مدينة الناصرة، اليوم الإثنين، بطلاء سياج أقيم خلال نهاية الأسبوع الجاري، حول عين العذراء التاريخي ورمز بالمدينة باللون الليلكي، ما أثار جدلًا ورفضًا واسعًا في المدينة.

ولم تعرف حتى الآن أسباب إقامة السياج حول أهم المقاصد السياحيّة والرموز التاريخيّة للسكان والأماكن المقدّسة، بين من يقول إن البلديّة فعلت ذلك للترميم، أو أن شركة المياه هي التي فعلت ذلك من أجل الترميم، أيضًا، إذ أنه من المتّبع أن تقوم شركات المياه بطلاء أمكنة الترميم باللون الليلكي عندما تكون المياه ملوّثة.

ومنذ انتخاب علي سلام رئيسًا لبلدية الناصرة في العام 2013 وإعادة انتخابه في 2014، قام بطلاء عدد من المباني في المدينة باللون الليلكي، وهو لون حملته الانتخابيّة، منها مبنى بلديّة الناصرة، ومكتب رئاسة البلديّة بالإضافة إلى منزله، 'من أجل المناكفة السياسيّة ومواجهة الأحمر الجبهاوي'، وفق أحد الناشطين على موقع التواصل الاجتماعي.

وتكتسب عين العذراء أهمية تاريخية ودينيّة قصوى، لروايتين تاريخيّتين الأولى، وهي الأقوى، أن السيّدة مريم العذراء (عليها السلام) كانت تملأ جرّتها من العين حين جاءها الملاك جبرائيل أول مرّة مبشّرًا إياها بحملها بالمسيح (عليه السلام)، وبعدها أتم البشارة في منزلها، أمّا الرواية الثانية، وهي الأضعف، أن الصليبيين منعوا أهالي الناصرة من الدخول للكنيسة التي بنيت فوق عين العذراء الحقيقية (إلى الشمال من هذه العين) للسقاية منعًا للتشويش على المصلّين، لذلك أجروا الماء في قسطل إلى خارج المدينة.

وأيًا تكن الرواية التاريخيّة الحقيقيّة، الأكيد أن اللون الجديد للعين لا يعكس بعدها التاريخي والحضاري، بوصفها واحدة من أبرز معالم الناصرة والجليل، واتخذتها العديد من المؤسسات في الناصرة والعالم شعارًا لها لأهميتها ورمزيّتها.

وتعمد بلديّة الناصرة في العهد الجديد إلى تكريس الألوان والتواريخ التي ميّزت الحملة الانتخابيّة التي شهدت زخمًا واضطرابات غير مسبوقين، مثل منح موظفي البلدية عطلة، العام الماضي، لمناسبة مرور عامين على فوز سلام بمنصب الرّئيس، بالإضافة إلى ما سلف لطلاء مبنى البلديّة ومرافق أخرى في المدينة باللون الليلكي.

>> الجبهة تطالب بعقد جلسة مستعجلة للجنة الأبنية الأثرية

من جهتها، طالبت كتلة جبهة الناصرة في المجلس البلدي، سلام بعقد جلسة مستعجلة للجنة الأبنية الأثرية بخصوص عين العذراء.

وقد جاء هذا الطلب 'في أعقاب تسييج إدارة البلدية خلفية عين العذراء بشكل وأسلوب غير ملائم للقيمة الأثرية والتاريخية للموقع، حيث أن عين العذراء هي أحد أهم معالم المدينة المهمة لكل أبنائها وإرث أثري، سياحي وديني لمدينة الناصرة'، وفقًا للبيان.

اقرأ/ي أيضًا | علي سلام يصل إلى "العالمية": بحبكو بحبكو بحبكو!

وأضاف البيان 'من المهم مناقشة الموضوع بصورة مستعجلة للتداول في سبل المحافظة على هذا المعلم الأثري وانتداب طاقم مهني مختص يجد الحلول الملائمة للمحافظة على عين العذراء بالشكل والطريقة الصحيحة'.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019


الناصرة: غضب لطلاء عين العذراء باللون الليلكي

الناصرة: غضب لطلاء عين العذراء باللون الليلكي

الناصرة: غضب لطلاء عين العذراء باللون الليلكي