مجد الكروم: غضب واستنكار على خلفية ازدياد جرائم إطلاق النار

مجد الكروم: غضب واستنكار على خلفية ازدياد جرائم إطلاق النار

تسود بلدة مجد الكروم حالة من الغضب والاستنكار بين صفوف المواطنين، على خلفية تفشي ظاهرة إطلاق النار باتجاه المنازل والمحلات التجارية والمؤسسات العامة والخاصة.

وأقدم جناة مساء أمس، الإثنين، على إطلاق النار نحو مبنى مقر "جبهة العمل البلدي" التي ينتمي إليها رئيس المجلس، سليم صليبي، ما ألحق أضرارا في المكان دون الإبلاغ عن وقوع إصابات بشرية.

وفي ساعة متأخرة من الليل، تعرض محل تجاري ومنزل لإطلاق وابل من الرصاص ما أسفر عن إلحاق أضرار في الممتلكات دون إصابات بشرية.

وتجمهر عدد كبير من المواطنين في أماكن الجرائم، معربين عن استنكارهم حيال انعدام الأمن والأمان، في ظل تقاعس الشرطة عن القيام بواجبها.

تجدر الإشارة إلى أن جريمة إطلاق نار كانت قد استهدفت بناية المجلس المحلي في مجد الكروم في الأيام الأخيرة، في الوقت الذي لم يبلغ فيه بعد عن اعتقال أي مشتبه.

 



مجد الكروم: غضب واستنكار على خلفية ازدياد جرائم إطلاق النار

مجد الكروم: غضب واستنكار على خلفية ازدياد جرائم إطلاق النار

مجد الكروم: غضب واستنكار على خلفية ازدياد جرائم إطلاق النار

مجد الكروم: غضب واستنكار على خلفية ازدياد جرائم إطلاق النار