رام الله: وقفة للمطالبة بإطلاق سراح نواجعة الناشط في BDS

رام الله: وقفة للمطالبة بإطلاق سراح نواجعة الناشط في BDS
من الوقفة الاحتجاجيّة

طالب عشرات الفلسطينيين، خلال وقفة، نُظّمَت أمام مقر الممثلية الألمانية في مدينة رام الله، اليوم الثلاثاء، الاتحاد الأوروبي، بالضغط على سلطات الاحتلال الإسرائيليّ، للإفراج عن المنسق العام لحركة "مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها" (BDS)، في الضفة الغربية المحتلة، محمود نواجعة.

وقال الناشط في "BDS"، جمال جمعة، إن الفعالية تقام أمام الممثلية الألمانية، بصفتها الرئيس الدوري للاتحاد الأوروبي.

ونقلت وكالة "الأناضول"، عن جمعة، القول، إن "صمت الاتحاد الأوروبي يعني أنه شريك في الجرائم الإسرائيلية، وعليه التحرك العاجل للضغط على إسرائيل للإفراج عن نواجعة".

وأضاف جمعة: "هذه الوقفة هي بداية لسلسلة وقفات في العديد من الدول للضغط على إسرائيل للإفراج عن نواجعة".

وتابع: "إسرائيل فشلت في محاربة حركة المقاطعة، واليوم تذهب لاعتقال النشطاء في محاولة منها لكسر إرادتهم".

واعتقل نواجعة من منزله في مدينة رام الله، في الـ30 من تموز/ يوليو الماضي.