"طحن مو"... ضابط مغربي "يطحن" بائع أسماك بشاحنة قمامة

"طحن مو"... ضابط مغربي "يطحن" بائع أسماك بشاحنة قمامة
(فيسبوك)

أثار موت بائع سمك بطريقة مأساوية سحقا بشاحنة لجمع النفايات في شمال المغرب، موجة كبيرة من الحزن والغضب، في مناطق مغربية عدة، فيما أكدت السلطات عزمها على 'معاقبة' المسؤولين.

وقضى محسن فكري، بائع السمك البالغ حوالي 30 عاما، يوم الجمعة الماضي، في الحسيمة، عندما أمر عنصر من الشرطة بطحنه وهو عالق في مطحنة شاحنة لنقل النفايات، بينما كان يحاول على ما يبدو اعتراض عناصر شرطة في المدينة سعوا الى مصادرة بضاعته وإتلافها.

وأثارت الظروف الفظيعة لموته الذي صور بهاتف محمول وانتشر على الإنترنت، صدمة بين السكان. وتناقلت شبكات التواصل الاجتماعي صورة لجثة فكري وهي عالقة داخل مطحنة الشاحنة. ووجهت دعوات مختلفة للتظاهر في مناطق مختلفة في البلاد.

وسارت مساء أمس، الأحد، في وسط مدينة الحسيمة مسيرة احتجاجية ضخمة شارك فيها الآلاف. وجابت المسيرة بعض الشوارع، وتوقفت أمام مخفر للشرطة، حيث رفع المحتجون شعار 'قتلة مجرمون' في وجه رجال الشرطة الذين لم يتحركوا من مكانهم.

وقال الناشط الحقوقي وممثل فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، فيصل أوسار، إن المتظاهرين 'يريدون التنديد بما وقع لهذا التاجر البسيط الذي دافع عن حقه ورزقه وأهين في كرامته'. وأضاف: 'نطالب بفتح تحقيق نزيه ومحاكمة الجناة'.

ورفع بعض الشباب شعاري 'الريف لا يهان' و'نحن أمازيغ'، فيما شكل البعض الآخر سلسلة حول مخفر الشرطة، وطالبوا المتظاهرين بالاستمرار في المسيرة.

وقالت لطيفة وهبي بحسرة: 'هذه جريمة مع سبق الإصرار والترصد'، مضيفة: 'كيف لا يمكننا اليوم أن نندد بهذه الجريمة الشنعاء والبشعة؟ كيف يعقل أن شابا بائعا للسمك يبحث عن رزقه، يخرج لطلب العيش، فيطحن في شاحنة للأزبال. إن هذا عار. أين كرامة المواطن؟'.

ودشن الناشطون على شبكات التواصل الاجتماعية وسم #طحن_مو (أي اطحن أمه)، للتضامن مع الشاب المغربي الذي أمرت الشرطة بطحنه حيا.

وكتب الإعلامي الفلسطيني إيهاب الجريري على صفحته الخاصة في موقع 'فيسبوك': '#طحن_مو، أي اطحن أمه.

محسن شكري، ربما يكون الإنسان الوحيد في هذا العالم الذي طحنته شفرات سيارة نفايات، لم تكن صدفة ولم تكن مجرد حادثة عرضية، لقد حدث ذلك أمام الناس وأمام عدسات الهواتف الذكية، وبأوامر من ضابط مغربي، ألقى بأسماك البائع المتجول في سيارة النفايات فأراد محسن إنقاذها، فأمر الضابط سائق الشاحنة بأن يسحق الأسماك والبائع معا بشفرات سيارة النفايات قائلا له 'طحن مو' أي اطحن أمه، والغريب أن حالة الخوف دفعت سائق السيارة لفعل ذلك. إنها نتيجة فقدان الإنسان العربي لقيمة الحياة والبشر، إنه انهيار الرحمة والإنسانية فينا كعرب، ربما لسنا جميعا كذلك، لكنه السائد ولكنها الحالة الأكثر تعميما، وفي الوقت الذي طحن فيه هذا البائع المسكين طحنا، ما زال مئات الآلاف من العرب يطحنون في أتون صراع طائفي لا نهاية له، فيما يقوم كل منا بالتبرير لكل طرف ينحاز له، متناسين آلام وأنات وأوجاع الأطفال والنساء والرجال الذين يسحقون في العراف وسوريا واليمن وليبيا بتبادل القذائف والقصف والمدافع الرشاشة وتقطيع الرؤوس والبراميل المتفجرة، انهم يسحقون لأننا فقدنا انسانيتنا أساسا ولأن قيمة الحياة ماتت فينا'.

 

وقالت الفنانة دلا أبو آمنة، ابنة الناصرة، إلى جانب صورة شاركتها لمحسن على حسابها الخاص في 'فيسبوك': 'محسن فكري هو شاب مغربي طيب من عائلة بسيطة. بالرغم من أنه درس ونال شهادة في مجال البحار إلا أنها لم تستطع أن تمنحه عملا يكسب منه عيشه، فاضطر للعمل كبائع سمك متجول ليعيل أسرته المكونة من أشقائه ووالديه. اليوم، نزل محسن كالمعتاد ليفرش بضاعته على إحدى البسطات في السوق، رآه أحد رجال الأمن وأمر بمصادرة حمولته ورميها في آلة لإتلاف القمامة. يدخل محسن الى آلة القمامة ليحاول استعادة قوته ورزق عائلته، فيأمر الضابط سائق العربة بتشغيل مطحنة القمامة ومحسن بداخلها قائلاً #طْحَن_مُّو (أي اطحن أمّه)!

يستشهد محسن بعد أن تم طحنه، وتستشهد معه كرامة الإنسان العربي في كل مكان.

لن نتخلص كشعوب عربية من الاحتلال الخارجي لنا حتى نتخلص أولا من احتلالنا لذواتنا وحتى نعطي للإنسان حريته وحقه بأن يعيش بكرامة!

صورة لمحسن من أمام بسطته. تمت جنازته هذا المساء وحضرها الآلاف من المواطنين المغاربة وموجة غضب عارمة تعم المغرب مطالبين بمعاقبة المجرمين.

كلنا أمل بأن القانون المغربي سيأخذ مجراه وستتم معاقبة المذنبين بأقصى العقوبات... ليحفظ الله المغرب وأهله الأشراف. ليرحم الله روحك الطيبة يا محسن'.

أما المخرج السوري، جمال داوود، فأشار إلى أنه 'في مثل هذه الأوقات تقريبا، عام 2010، أحرق البوعزيزي نفسه لسوء تعامل الأمن مع لقمة عيشه... وأقام العالم بأسره وليس الشعب التونسي فقط.

والآن في عام 2016، بعد انتشار الثورات في الوطن العربي والضجة العالمية التي أحدثتها، يقوم الأمن في المغرب بطحن بائع سمك بسيط بمطحنة النفايات، لأنه رفض رمي بسطة السمك رزقه ولقمة عيشه في الزبالة.

ويأتي البعض ليتحدث عن مؤامرات...

هذه الحكومات الجاهلة وهؤلاء الأشخاص الجهلة الموضوعين في مراكز مسؤولية، وتلك السلطات الحاكمة لا يحتاجون لمؤامرات للإطاحة بحكمهم أو قيام حراك شعبي ومظاهرات، لأنهم هم بأنفسهم المؤامرة على الشعوب العربية، وهم أنفسهم أداة الجهل والاستبداد التي وصلت بالمواطن للعربي للانتحار.

من المسؤول عن وضع مناهج التعليم؟ أنتم

من المسؤول عن وضع الخطط الاقتصادية؟ أنتم

من المسؤول عن وضع القوانين؟ أنتم

من المسؤول عن الخدمات؟ أنتم

من المسؤول عن الثروات الطبيعية وأموال الضرائب؟ أنتم

من المسؤول عن الإعلام؟ أنتم

من المسؤول عن جهاز الأمن والمخابرات؟ أنتم

من المسؤول عن الرقابة الدينية والاجتماعية؟ أنتم

من المسؤول عن أحوال المواطنين بشكل عام؟ أنتم

اتركوا الحكم لسواكم... لاتتركوه إلا والمقصلة فوق رؤوسكم وبعد خراب البلاد...

من المسؤول عن المؤامرة إذا؟ من هي المؤامرة؟ أنتم.

#طحن_مو'.

اقرأ/ي أيضًا| إضراب بالمغرب احتجاجا على قتل الأمن لبائع أسماك

 

بودكاست عرب 48


"طحن مو"... ضابط مغربي "يطحن" بائع أسماك بشاحنة قمامة

"طحن مو"... ضابط مغربي "يطحن" بائع أسماك بشاحنة قمامة

"طحن مو"... ضابط مغربي "يطحن" بائع أسماك بشاحنة قمامة

"طحن مو"... ضابط مغربي "يطحن" بائع أسماك بشاحنة قمامة

"طحن مو"... ضابط مغربي "يطحن" بائع أسماك بشاحنة قمامة

"طحن مو"... ضابط مغربي "يطحن" بائع أسماك بشاحنة قمامة

"طحن مو"... ضابط مغربي "يطحن" بائع أسماك بشاحنة قمامة

"طحن مو"... ضابط مغربي "يطحن" بائع أسماك بشاحنة قمامة

"طحن مو"... ضابط مغربي "يطحن" بائع أسماك بشاحنة قمامة

"طحن مو"... ضابط مغربي "يطحن" بائع أسماك بشاحنة قمامة