نيابة السلطة تحيل صحافيين فلسطينيين للمحاكمة

نيابة السلطة تحيل صحافيين فلسطينيين للمحاكمة
(أرشيف)

حولت النيابة العامة للسلطة الفلسطينية بالضفة الغربية المحتلة، اليوم الأحد، الصحفيين نائلة خليل ورامي سمارة للمحكمة بمدينة رام الله على خلفية انتقادهما فصل صحفيين من مركز "النجاح الإعلامي".

وقالت خليل إن النيابة في رام الله استجوبتها والصحفي رامي سمارة، وجرى إحالة ملفيهما للمحكمة، على خلفية انتقادهما لفصل صحفيين من المركز الإعلامي التابع لجامعة النجاح في نابلس.

وأضافت "أنها ستمثل أمام المحكمة".

وكانت النيابة العامة استدعت الخميس الماضي، ستة صحفيين بتهمة "القدح والتشهير وتعريض سلامة الدولة للخطر"، على خلفية قضية رفعتها إدارة مركز الإعلام بجامعة النجاح.

وتدور القضية حول انتقاد الصحفيين فصل إعلاميين من المركز بعد رفضهم "إملاءات من إدارة المركز تنتهك خصوصيتهم".

واستدعت النيابة العامة الصحفية آيات عبد الله ومدي شلبك، ونائلة خليل، ورولا سرحان، والصحفي عنان عجاوي، بتهمة "الذم والقدح والتشهير والتحقير وتعريض سلامة الدولة للخطر"، وفق قانون الجرائم الالكترونية لعام 2017.

وكانت النيابة العامة أوقفت قبل أيام الصحفي رامي سماره، ثم أفرجت عنه بقرار من الرئيس محمود عباس، لكن النيابة العامة وجهت له استدعاء مع خمسة صحفيين.

وكانت مصادر أوضحت أن مدير مركز الإعلام بجامعة النجاح غازي مرتجى تقدم بشكوى للنيابة العامة ضد صحفيين انتقدوا فصل عدد من الموظفين بالفضائية لرفضهم إملاءات تنتهك خصوصيتهم، تتعلق بإلزامهم بالتغريد على وسم "الاستهداف الجبان" عقب محاولة اغتيال رئيس الوزراء رئيس الجامعة رامي الحمد الله.

 

بودكاست عرب 48