#نبض_الشبكة: صدمة وحزن المغرّدين على سلمان العودة

#نبض_الشبكة: صدمة وحزن المغرّدين على سلمان العودة
سلمان العودة وابنه (فيسبوك)

انتشر خبر مطالبة النيابة العامة إعدام مساعد الأمين للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين والداعية البارز، سلمان العودة، في السعودية، اليوم الثلاثاء، بشكل واسع في مواقع التواصل الاجتماعي، والذي اعتقلته السلطات السعودية دون أيّة محاكمة أو توضيح عن سبب اعتقاله من حوالي العام.

ويواجه العودة 37 تهمة، وفق صحيفة "عكاظ" شبه الرسمية، أبرزها الوقوف على رأس "منظمة إرهابية"، وهي تهمة عقوبتها الموت، علمًا بأن هي "الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين"، الذي يرأسه الداعية يوسف القرضاوي، الذي تعاديه السلطات السعودية وتعتبره إرهابيًا أيضًا.

واشتهر العودة بكونه داعية محسوبًا على تيار "الصحوة" السعودية، ويتفاعل بشكل يومي مع جمهوره الشاب على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، لذلك خبر إعدامه لاقى صدى واسعا، وتراوحت الردود بين الصّدمة والرفض، عبر وسم "سلمان_العودة_ليس_إرهابيا. انتقد فيه ناشطون الحكم على العودة بالإعدام، باتهامات ضمنية لولي العهد محمد بن سلمان لتصفية معارضيه: 

ولإبراز المفارقة بين تحوّل السلطات السعودية في اعتبار العودة إرهابيا، بعد أن كانت تعتبره مصلحا وتفرد له برنامجا خاصا على قناة mbc السعودية:

ولفت المغرّد أ.د.ب كارلوس إلى إلى أنّ بقرار إعدام العودة، تحاول السلطات السعودية تبييض صورتها من الأفعال الوحشية التي تقترفها بحق مواطنيها وبسياساتها الخارجية: 

وأشارت إحسان الفقيه الى التحول الموجّه بقرارات السلطات السعودية بما يتلاءم مع مصالحها الضيقة، إذ أنّ الذين احتفت بهم بالأمس، أصبحت تعتبرهم اليوم إرهابيين:  

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018