"تويتر" يحظر حسابات "شبكة قدس الإخبارية"... وتغريدات مستنكرة

"تويتر" يحظر حسابات "شبكة قدس الإخبارية"... وتغريدات مستنكرة
ملصق ضدّ حظر الشبكة على "تويتر"

حظرت شبكة "تويتر" صباح اليوم، السّبت، حسابات "شبكة قدس الإخبارية"، الّتي تحظى بمئات آلاف المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي، وتنشر الصور والفيديوهات والأخبار التي تفضح جرائم الاحتلال، في خطوة جديدة من خطوات محاصرة المحتوى الفلسطينيّ على شبكات التّواصل الاجتماعيّ.

وقد رصد مركز "صدى سوشال" في تقرير حديث له، 145 انتهاكًا بحق المحتوى الفلسطيني خلال شهر تشرين الأوّل/ أكتوبر الماضي، بالإضافة إلى مئات حالات الحظر من البثّ المباشر للصفحات والنشطاء والإعلاميين الفلسطينيين. ‎

وشهدت منصّات التّواصل الاجتماعيّ حملة مساندة لشبكة "قدس الإخبارية" واستنكار لخطوة "تويتر"، وكتب مدير مركز "صدى سوشال" على حسابه في "تويتر" أنّ الموقع "دخل تحت عباءة الاحتلال وانصاع للضغوطات الإسرائيلية وباشر بمحاربة المحتوى الفلسطيني والباكورة حذف حسابات شبكة قدس".

واعتبر أنّ "الاحتلال ومن رأس الهرم يمارس عمليات تبديل للمعنى وكي وعي للفلسطيني عبر المنصات الرقمية، ونحن.. نحن نتفرج".

وكتب الصّحفي والنّاشط أحمد بيقاوي تغريدةً قال فيها إنّ من "المحزن جدا خبر إيقاف ‘تويتر‘ لحسابات شبكة قدس"، وأكّد أنّ "حسابات الشبكة كانت المصدر الأول فلسطينيًّا على ‘تويتر‘"، وأنّ "التّحدي يصير أصعب والمسؤولية أكبر. كل التضامن مع فريق الشبكة، وبتمنى يقدروا يستعيدو عملها قريبا".

وكتب د. رامي عبده تغريدة قال فيها إنّ "حظر شبكة قدس عبر ‘تويتر‘ بعد محاربتها عبر ‘فيسبوك‘ ثم حجبها بقرار من السلطة الفلسطينية إلى جانب عدد من المواقع المستقلّة أو المعارضة لا يمكن التعاطي معه في سياق تعاطٍ اعتيادي لشركات التواصل بما يضمن الحفاظ على سياساتها" معتبرًا أنّ "الأمر يشي بعمل منظم يستهدف طمس الرواية الفلسطينية وحجب الحقائق".

وساءل الناشط أدهم أبو سلمية إدارة موقع "تويتر" في تغريدة على حسابه: "ما هو تفسيركم لإغلاق شبكة قدس الإخبارية، هذه الشبكة الإعلامية التي تلتزم بالمعايير الأخلاقية والمهنية في التغطية والنشر. من غير المنطقي أن تصبح ‘تويتر‘ مكانًا لكتم الصوت".