اليمن: 1080 قتيلا و4352 جريحا خلال شهر

اليمن: 1080 قتيلا و4352 جريحا خلال شهر

أعلنت منظمة الصحة العالمية، اليوم الخميس، أنه منذ 19 آذار/مارس الفائت وحتى 20 نيسان/أبريل، سقط 1080 قتيلا وأصيب 4352 شخصا،بحسب حصيلة نشرتها اليوم في جنيف.

وكانت العملية العسكرية للتحالف العربي "عاصفة الحزم"، والتي تركزت بالأساس على ضربات جوية، إلى جانب معارك على الأرض بين الحوثيين وقوات موالية للرئيس عبد ربه منصور هادي قد بدأت في 26 آذار/مارس الماضي.

وأعلنت الدول العربية عن وقف عملية "عاصفة الحزم"، أول من أمس، لكن الضربات الجوية استمرت بعد ذلك. ويقول التحالف أنه بدأ عملية "إعادة الأمل".

وفي ظل استمرار الصراع في اليمن، أبلغ الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، اليوم، مجلس الأمن الدولي بأنه يعتزم تعيين الدبلوماسي الموريتاني إسماعيل ولد شيخ أحمد مبعوثا جديدا إلى اليمن خلفا لجمال بنعمر الذي قدم استقالته الأسبوع الماضي.

وقال بان كي مون في رسالة إن الشيخ أحمد "سينطلق من الإنجازات" التي حققها بنعمر الذي استقال بعدما واجه انتقادات من دول خليجية لجهود الوساطة التي قام بها.

وفي هذه الأثناء، وصل رئيس الوزراء الباكستاني، نواز شريف، الذي رفض المشاركة في العملية العسكرية التي يقودها التحالف العربي في اليمن، إلى الرياض، اليوم، لبحث النزاع في اليمن.

ويترأس شريف وفدا كبيرا يضم قائد الجيش ووزير الدفاع، بهدف مناقشة الوضع في اليمن، وفقا للسلطات الباكستانية.

وأشادت السلطات الباكستانية، أمس، بإعلان الرياض عن انتهاء عمليات القصف الجوي ضد الحوثيين، رغم تواصل الغارات، أمس واليوم.

وكان في استقبال شريف لدى وصوله إلى الرياض ولي ولي العهد وزير الداخلية الأمير محمد بن نايف، ووزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان، حسبما أعلنت وكالة الأنباء الرسمية السعودية، من دون مزيد من التفاصيل.

ومنذ بداية الأزمة في اليمن، تحاول باكستان مراعاة حليفها السعودي الذي يقدم لها مساعدة اقتصادية ثمينة والنفط  بأسعار مخفضة، وجارها الإيراني الذي يدعم تمرد الحوثيين.

وفي قرار اتخذوه بالإجماع في 10 نيسان/أبريل، دعا النواب الباكستانيون إلى الدفاع عن وحدة الأراضي السعودية إذا ما هددتها الأزمة اليمنية، وطلبوا من الحكومة الاضطلاع بدور الوسيط في هذا النزاع.                         

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية