اليمن: مقتل 17 مدرسا وطفلا في غارة للتحالف

اليمن: مقتل 17 مدرسا وطفلا في غارة للتحالف

أدت غارة جوية لقوات التحالف التي تقودها السعودية إلى مقتل 13 من هيئة التدريس وأربعة أطفال في شمال اليمن، في غارة استهدفت الحوثيين على ما يبدو، بحسب مصادر طبية وشهود اليوم الخميس.

وأدانت منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة (يونيسيف) 'سفك الدماء' أول من أمس الثلاثاء في محافظة عمران مشيرة إلى مقتل 17 مدنيا وجرح عشرين شخصا.

وقتل خمسة من الحوثيين في الهجوم، وفقا للمصادر الطبية التي أكدت مقتل 17 مدنيا بينهم أربعة أطفال.

وقال شهود عيان أن الغارة استهدفت مبنى يضم مكاتب لنقابة المعلمين ومقرا لحزب المؤتمر الشعبي العام كان يعقد فيه اجتماع للحوثيين.

وأكدت اليونيسيف أن المدنيين 'يدفعون ثمنا باهظا في النزاع المستمر في اليمن'.

وأضافت أن 'هيئة التدريس اجتمعت للتحضير لامتحانات آلاف الأطفال الذين لم يكملوا السنة الدراسية بسبب هذا الصراع الوحشي'.

وتابعت الوكالة أنهم 'عملوا بعد انتهاء ساعات الدوام، أحضروا أطفالهم معهم وكان بعضهم يلعب خارجا عندما انفجرت القنبلة'.

وقتل ما يقرب من 400 طفل، وجرح أكثر من 600 آخرين في الأشهر الأربعة الماضية، طبقا لليونيسيف.

وتقول الأمم المتحدة إن الحرب في اليمن أسفرت عن مقتل ما يقرب من 4500 معظمهم من المدنيين.

وانتقد مسؤول الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة ستيفن اوبراين بشدة أمس الاربعاء التحالف الذي تقوده السعودية بعد قصفه مرفأ الحديدة اليمني الذي يعتبر حيويا بالنسبة لنقل المواد الغذائية والأدوية والمحروقات الى البلاد.

وقال أمام مجلس الأمن الدولي إن 'هذه الهجمات تنتهك بشكل واضح القانون الإنساني الدولي وهي غير مقبولة'.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018