اليمن: مقتل 15 مدنيا في قصف صاروخي لقوات التحالف

اليمن: مقتل 15 مدنيا في قصف صاروخي لقوات التحالف

قال سكان محليون ومصدر طبي، إن '15 مدنيا على الأقل، قتلوا ليل أمس الأربعاء، في قصف شنته مقاتلات التحالف العربي على بلدة سنبان التابعة لمحافظة ذمار وسط اليمن'.

وتضاربت الأنباء حول الموقع المستهدف بالقصف الصاروخي، ففي حين أكد سكان، لوكالة الأناضول، أن غارة جوية استهدفت معسكرا تدريبيا يقع على تلة في بلدة سنبان ما أدى لتضرر منزل مجاور، نفى آخرون ذلك، وقالوا إنه لا يوجد في المنطقة أي هدف عسكري.

وقال 'أحمد ' وهو من سكان المنطقة، للأناضول إنه 'حتى الآن كل المعلومات تؤكد استهداف منزل كان يشهد حفل زفاف جماعي، وأن صاروخا سقط وقت دخول العرسان الثلاثة'.

وقال مصدر طبي في مستشفى ذمار العام، طلب عدم كشف هويته، إن أربع جثث وصلت إلى المشفى الرئيس في مدينة ذمار، جنوبي العاصمة صنعاء.

وذكر المصدر للأناضول، أن المعلومات الأولية تشير إلى سقوط عدد كبير، قدرهم بـ11 ضحية، من النساء المتجمهرات أمام المنزل لحظة دخول العرسان، موضحا أن السبب في عدم وصول جثثهن إلى المشفى يرجع إلى أن 'الأهالي في تلك المنطقة، لا يسعفون النساء في المستشفيات، وكل من وصل رجال وأطفال، ما بين قتيل وجريح'.

ولم يتسن للأناضول الحصول على تعليق فوري من قوات التحالف أو الحكومة اليمنية حول الحادثة والموقع المستهدف في تلك المنطقة.

وفي 21 أبريل/ نيسان الماضي، أعلن التحالف العربي الذي تقوده السعودية، انتهاء عملية 'عاصفة الحزم' العسكرية، التي بدأها في 26 مارس/آذار الماضي، وبدء عملية 'إعادة الأمل'، التي قال إن من أهدافها شق سياسي متعلق باستئناف العملية السياسية في اليمن، بجانب التصدي للتحركات والعمليات العسكرية للحوثيين.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018