الإمارات: تحطم طائرة حربية باليمن ومقتل طيارين

الإمارات: تحطم طائرة حربية باليمن ومقتل طيارين

أعلنت قيادة قوات تحالف إعادة الشرعية في اليمن مقتل طيارين اثنين من القوات الجوية الإماراتية، فجر اليوم الإثنين.
وأوضحت في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية 'واس' أن طائرتهما، وهي من نوع ميراج، تحطمت في الأراضي اليمنية نتيجة عطل فني.

وكانت الإمارات العربية المتحدة قد أعلنت فقدانها، اليوم الإثنين، طائرة مقاتلة مشاركة في عمليات التحالف الداعمة للرئيس عبد ربه منصور هادي.

وأوردت وكالة أنباء الإمارات (وام)  أنه 'أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة اليوم فقدان طائرة مقاتلة ضمن قواتها المشاركة في قوات التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية (...) للوقوف مع الشرعية في اليمن'.

وهي المرة الأولى تعلن الإمارات، إحدى أبرز دول التحالف، فقدان طائرة حربية منذ بدء عمليات الأخيرة في اليمن أواخر آذار/مارس 2015.

وأفادت مصادر أمنية يمنية وشهود في مدينة عدن بجنوب اليمن، عن ارتطام طائرة حربية في وقت مبكر من اليوم الإثنين بأحد جبال المدينة، من دون أن يكون في الإمكان تحديد ما إذا كانت هذه الطائرة هي نفسها.

وأشارت المصادر الأمنية إلى أن طائرات حربية تابعة للتحالف حلقت 'بكثافة' فوق سماء عدن فجر اليوم، تزامنا مع 'تجدد الاشتباكات المسلحة بين قوات الأمن ومسلحين من تنظيم القاعدة' في المدينة الساحلية.

وأوضحت المصادر أن مروحيات من طراز 'آباتشي' استهدفت فجرا مواقع 'للجهاديين' في حي المنصورة بعدن، أحد ابرز معاقل تنظيم القاعدة.

وتشهد المدينة التي تعرف منذ أشهر وضعًا أمنيًا مضطربًا وتناميًا في نفوذ المجموعات الجهادية، اشتباكات منذ نهاية الأسبوع بين قوات الأمن وعناصر من تنظيم القاعدة، في محاولة من القوات الحكومية لبسط سيطرتها على مناطق تعد معاقل أساسية للجهاديين في المدينة. وأفادت مصادر أمنية أمس أن الاشتباكات يومي الجمعة والسبت أدت إلى مقتل 19 شخصًا بينهم 17 عنصرا من القاعدة.

وخسر التحالف طائرتين حربيتين منذ بدء عملياته في اليمن.

اقرأ/ي أيضًا | الإمارات تسجن شاعرًا وتغرّمه لنشره قصيدة عبر الواتس أب