420 ضحية للكوليرا في اليمن

420 ضحية للكوليرا في اليمن
الكوليرا تنتشر في 18 محافظة باليمن (أ.ف.ب)

أعلنت منظمة الصحة العالمية، الخميس، عن ارتفاع ضحايا الكوليرا في اليمن إلى 420 حالة وفاة، وذلك خلال أقل من شهر منذ عودة الوباء في 27 نيسان/ أبريل الماضي.

وقال تقرير للمنظمة إنه تم تسجيل 420 حالة وفاة حتى اليوم الخميس، أغلبها في محافظة إب، وسط البلاد، بواقع 57 حالة، تليها محافظتي حجة وعمران، شمالي البلاد، بواقع 52 حالة في كل محافظة.

ومن أصل 19 محافظة يتفشى فيها الوباء، لم يتم تسجيل حالات وفاة في محافظات لحج، صعدة، مأرب، وشبوة، فيما شهدت 15 محافظة تسجيل حالات وفاة، وفقا للتقرير.

كما ارتفعت حالات الاشتباه بالإصابة بالوباء إلى 42 ألف و207 حالة، حظيت العاصمة صنعاء بنصيب الأسد منها بواقع 10 آلاف و276 حالة، فيما كانت محافظة شبوة، شرقي البلاد، التي اكتشف فيها الوباء مؤخرا، الأقل بتسجيل 5 حالات اشتباه فقط.

و"الكوليرا" مرض يسبب إسهالًا حادًا يمكن أن يودي بحياة المريض خلال ساعات إذا لم يخضع للعلاج، ويتعرّض الأطفال، الذين يعانون من سوء التغذية، وتقل أعمارهم عن 5 سنوات بشكل خاص، لخطر الإصابة بالمرض.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، يمكن علاج "الكوليرا" بنجاح من خلال محلول لمعالجة الجفاف يتناوله المريض بالفم، وتحتاج الحالات الحرجة لعلاج سريع بسوائل وريدية ومضادات حيوية.

 

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة