اليمن: طائرة أميركية مسيرة تستهدف معسكرين لتنظيم الدولة الإسلامية

اليمن: طائرة أميركية مسيرة تستهدف معسكرين لتنظيم الدولة الإسلامية
حطام طائرة مسيرة في صنعاء مطلع تشرين الأول (أ ف ب)

أعلنت مصادر أمنية يمنية أن طائرة أميركية مسيّرة استهدفت معسكرين لتدريب عناصر تنظيم الدولة الإسلامية في وسط اليمن لأول مرة منذ بدء العمليات الأميركية، ما اسفر عن مقتل عدد من عناصر التنظيم.

وقال شهود عيان إن قادة قبليين منعوا قرويين من الاقتراب من المنطقة في محافظة البيضاء في وسط اليمن لانتشال جثث القتلى وإنقاذ الجرحى خشيه حدوث ضربات أخرى.

وأوضح سكان محليون أن المعسكرين يحملان اسمي قائدين في التنظيم قتلا في ضربة جوية أميركية الصيف الماضي، وهما قائد التنظيم في اليمن أبو بلال الحربي، والناطق الدولي باسم التنظيم أبو محمد العدناني.

وهذه أول مرة تعلن مصادر أمنية موالية للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا حدوث غارات ضد معاقل لتنظيم الدولة الإسلامية في البلاد.

يشار إلى أنه في الأول من تشرين الأول/أكتوبر الجاري، أعلن الحوثيون أن دفاعاتهم المضادة للطيران أسقطت طائرة بدون طيار تحطمت عند المخرج الشمالي للعاصمة اليمنية صنعاء بدون أن يسفر ذلك عن إصابات. وليس في الحطام أي مؤشر يحدد مصدر هذه الطائرة.

وكانت قد كثفت الولايات المتحدة من غاراتها باستخدام الطائرات المسيرة منذ تولي الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، منصبه مطلع العام الجاري.

واستغل تنظيم الدولة الإسلامية وتنظيم القاعدة في اليمن الحرب بين الحكومة وبين الحوثيين لتعزيز نفوذهما في مناطق عديدة شرقي وجنوبي اليمن.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018