اليمن: الاتحاد الأوروبي يدعو لوقف القتال للوصول إلى الحديدة

اليمن: الاتحاد الأوروبي يدعو لوقف القتال للوصول إلى الحديدة
نازحون من الحديدة (أ ب)

دعا الاتحاد الأوروبي، اليوم الإثنين، إلى وقف المعارك في اليمن، وتطبيق وقف لإطلاق النار لتقديم مساعدة إنسانية للمدنيين وإجلاء المناطق التي تدور فيها مواجهات.

ودان وزراء الخارجية الأوروبيون في لوكسمبورغ تصعيد أعمال العنف، وطلبوا من كل الأطراف "الحرص على أن يكون ميناء الحديدة عملانيا بشكل كامل وفعالا كنقطة لوصول المساعدات الإنسانية، ونقطة تجارية لنقل السلع الأساسية".

وقال الوزراء "قد تنسف التطورات الأخيرة جهود الأمم المتحدة لاستئناف المفاوضات لإيجاد حل سياسي للنزاع".

وأضاف الوزراء "يطلب الاتحاد الأوروبي أن يتمكن الموفد الخاص للأمم المتحدة من الوصول دون عقبات إلى كافة أطراف النزاع في اليمن".

يشار إلى أنه وبحسب مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة نزح أكثر من 30 ألف شخص منذ الأول من كانون الثاني/يناير جراء المعارك في محافظة الحديدة، بينهم ثلاثة آلاف من مدينة الحديدة.

وقال الوزراء ال28 إن انعدام الاستقرار ساهم في "تزايد تواجد الإرهابيين والمجموعات الإجرامية في اليمن بما في ذلك تنظيم القاعدة في شبه جزيرة العرب وداعش".

وعلى صلة، قال مسؤولون أمنيون يمنيون إن ثمانية مدنيين، على الأقل، كلهم أفراد عائلة واحدة، قتلوا في غارتين لطائرات تحالف السعودية في محافظة عمران شمال غربي اليمن بالقرب من العاصمة صنعاء.

وقال المسؤولون إن الغارات التي وقعت اليوم، الإثنين، وأصابت مواقع في حي البريد في مدينة عمران، تسببت أيضا في إصابة أكثر من 20 شخصا.

في المقابل زعم التحالف، اليوم، أيضا أن إحدى الغارات الجوية قتلت 41 حوثيا، في الأقل، بينهم ثمانية عناصر في حزب الله كانوا يقاتلون معهم، في محافظة صعدة شمال اليمن.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018