الحوثيون: مستعدون لـ"التفاعل الإيجابي" مع جهود وقف حرب اليمن

الحوثيون: مستعدون لـ"التفاعل الإيجابي" مع جهود وقف حرب اليمن
الحديدة، اليمن (أرشيفية - أ ب)

قالت جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، اليوم الخميس، إنها على استعداد لـ"التفاعل الإيجابي مع أي جهود دولية وأممية تتسم بالجدية والمصداقية والحيادية لوقف الحرب" في اليمن. وذلك في بيان صادر عن رئيس وفد الجماعة المشارك في المشاورات التي ترعاها الأمم المتحدة لإحلال السلام في اليمن، محمد عبد السلام.

والبيان يأتي ردا على دعوة واشنطن، كافة أطراف الصراع اليمني إلى وقف إطلاق النار خلال 30 يوما، والدخول في مفاوضات جادة لإنهاء الحرب في البلاد.

وقال المتحدث باسم الجماعة، عبد السلام، في البيان، إن "أميركا ركيزة أساسية" في الحرب باليمن، و"عليها إن كانت جادة أن تبرهن خطوات ملموسة برفع الغطاء السياسي عن هذه الحرب العبثية".

وطالب واشنطن بـ"إيقاف صفقات السلاح التي تسببت في قتل الأطفال والمدنيين، وعند ذلك سيكون للدعوات تأثيرها في وقف الحرب مما يفسح المجال أمام الأطراف المعنية لمعالجة سياسية شاملة".

وحذر المسؤول الحوثي من تصعيد القوات الموالية للحكومة اليمنية والتحالف بقيادة السعودية، في الساحل الغربي ومدينة الحديدة، غربي البلاد، وقال إن تلك التحركات تناقض الدعوات المطالبة بوقف الحرب.

ودعا وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس، الأول من أمس الثلاثاء، كافة أطراف الصراع اليمني إلى وقف إطلاق النار خلال 30 يوما، والدخول في مفاوضات جادة لإنهاء الحرب في البلاد، دون توضيح مغزى الـ30 يوما.

فيما أبدت الحكومة اليمنية، في بيان، صباح اليوم، ترحيبها بدعوات وقف إطلاق النار والتوصل إلى حل، وفق المرجعيات الثلاث المتمثلة بالمبادرة الخليجية ومؤتمر الحوار والقرار الأممي 2216.

ويعاني اليمن، منذ قرابة 4 سنوات، من حرب بين القوات الحكومية المدعومة من التحالف بقيادة السعودية من جهة والحوثيين الذين يسيطرون على محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ 2014، من جهة أخرى.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية