تعيين الدنماركي لوليسغارد رئيسا للبعثة الأممية باليمن

تعيين الدنماركي لوليسغارد رئيسا للبعثة الأممية باليمن
الضابط الدنماركي السابق مايكل لوليسغارد (أ.ف.ب)

صادق مجلس الأمن الدولي، مساء الأربعاء، على تعيين الضابط الدنماركي السابق مايكل لوليسغارد، رئيسا لبعثة المراقبين الأمميين في اليمن، ليحل مكان الجنرال الهولندي السابق باتريك كمارت، وفقا لمصادر دبلوماسية.

ولم يعترض أي من أعضاء مجلس الأمن الخمسة عشر على هذا التعيين الذي كان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، قد اقترحه، يوم الإثنين، بحسب ما قال أحد المصادر لوكالة فرانس برس.

واستناداً إلى دبلوماسيين، كانت علاقات كمارت متوترة مع كل من الحوثيين ومبعوث الأمم المتحدة البريطاني مارتن غريفيث.

وبعيد وصوله إلى اليمن، اعترض الحوثيون على تعيين كمارت، واتهمه بعضهم بأن لديه أجندة خاصة. لكن الأمم المتحدة نفت ذلك، مشددة على أن الأجندة الوحيدة هي تحسين حياة اليمنيين.

وتعرض موكبه في 17 كانون الثاني/يناير لإطلاق نار لم يوقع إصابات، وقالت الأمم المتحدة إنها لا تعرف مصدر إطلاق النار.

وقاد الجنرال لوليسغارد البعثة الأممية في مالي بين عامي 2015 و2016، قبل أن يصبح الممثل العسكري للدنمارك في حلف دول شمال الأطلسي والاتحاد الأوروبي.

ولد لوليسغارد في عام 1960، وكان خصوصا مستشارا عسكريا لبلاده لدى الأمم المتحدة في نيويورك، وخدم في بعثات لحفظ السلام في العراق والبوسنة.

يشهد اليمن، حربا منذ 2014 بين الحوثيين المدعومين من إيران والقوات الموالية للرئيس هادي، تصاعدت في آذار/مارس 2015 مع تدخل تحالف السعودية دعما للقوات الحكومية.

وقتل في الحرب نحو 10 آلاف شخص، وفق منظمة الصحة العالمية، بينما تقول منظمات حقوقية مستقلة إن عدد القتلى الحقيقي قد يبلغ خمسة أضعاف ذلك.