اتهامات حوثيّة للسعودية: "تُرحل مصابي كورونا إلى اليمن"

اتهامات حوثيّة للسعودية: "تُرحل مصابي كورونا إلى اليمن"
صنعاء (أرشيفية أ. ب.)

اتهمت حكومة صنعاء، التابعة لجماعة الحوثي، مساء يوم الخميس، أن السعودية تقوم بترحيل مصابين بكورونا إلى اليمن، بينما تعمل قوات الحوثيين على ضبط وترتيب استقبالهم، وفق ما نقل موقع قناة "المسيرة" الناطقة باسم الجماعة.

ولم يذكر الموقع أدلة على اتهاماته، غير أن جماعة الحوثي قامت خلال الأيام الماضية بإخضاع العديد من العائدين إلى اليمن للفحوصات والحجر الصحي خشية "كورونا".

كما هاجم الموقع منظمة الصحة العالمية، متهما إياها بأنها تشترط وجود مصابين بكورونا لكي تقدم مساعدة إلى اليمن. وأشار إلى أن المنظمة لم تقدم لحكومة صنعاء سوى 30 جهازا لفحص الحرارة.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من السعودية، أو منظمة الصحة العالمية حول اتهامات الحوثيين.

وأعلنت الحكومة اليمنية والتحالف العربي الداعم لها وفقا لإطلاق النار في عموم اليمن، ابتداء من الخميس، تلبية لدعوة الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، لمواجهة تعبات فيروس كورونا.

وحتى عصر الخميس، لم يسجل اليمن سواء في مناطق سيطرة الحكومة أو الحوثيين أي إصابات بكورونا.

وتتصاعد المخاوف الأممية من أن يؤدي تفشي محتمل لكورونا في اليمن إلى تعميق المأساة الإنسانية في ظل انهيار الخدمات الصحية، وتواضع الإمكانات المحلية لمواجهة الفيروس، نتيجة للحرب التي دخلت عامها السادس.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"