منظمة الصحة العالمية تتوقع أن يؤثر كورونا على نصف سكان اليمن

منظمة الصحة العالمية تتوقع أن يؤثر كورونا على نصف سكان اليمن
(تويتر)

أصدرت منظمة الصحة العالمية، أمس السبت، بيانًا عن مكتبها الإقليمي في اليمن، حذرت فيه من احتمالية تأثير وباء كورونا على نصف سكان اليمن الذي انهار قطاعه الصحي جراء الحرب المستمرة على أراضيه منذ نحو حمسة أعوام.

وأوضحت المنظمة أن "النظام الصحي في اليمن لا يزال هشا وضعيفا، ويعاني من نقص في العاملين، والإمدادات اللازمة لمكافحة كورونا"، مؤكدةً احتمالية تأثير الوباء على 16 مليون يمني؛ أي ما يزيد عن 50% من السكان.

وتواصل المنظمة دعم الجهات الصحية للحد قدر الإمكان من انتشار الوباء في ظل محدودية الموارد المتاحة، مشددةً على أن "مكافحة الوباء ستكون ممكنة إذا اتخذت السلطات التدابير اللازمة، وتتبعت الحالات لعزلها ورعايتها".

وأشارت المنظمة إلى أن "وباء كورونا المستجد سيظل تهديدًا كبيرًا على الشعب اليمني ما لم تحدد السلطات حالات الإصابة، ولم تعزلها وتعالجها على النحو السليم حتى وإن كانت حالة واحدة".

وحذر الناطق بلسان الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، الأربعاء الماضي، من أن "انتشار الوباء سريعًا في اليمن قد يؤدي إلى نتائج مميتة أكثر من البلدان الأخرى"، موضحًا أن "الأمم المتحدة قلقة من احتمال خروج الوباء عن السيطرة في اليمن الذي يعاني بالفعل من الإجهاد".

وأعلنت السلطات اليمنية، حتى مساء أمس السبت، تسجيل 10 إصابات مؤكدة بوباء كورونا من بينها حالتا وفاة وحالة شفاء، مؤكدةً وصول الوباء لثلاثة محافظات واقعة تحت سيطرة الحكومة الشرعية وهي حضرموت، وعدن، وتعز.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ