رفع حظر التجول الليلي في تونس العاصمة

رفع حظر التجول الليلي في تونس العاصمة

رفعت السلطات التونسية اليوم السبت، حظر التجول الليلي في العاصمة تونس، والذي فرضته يوم 24 تشرين ثاني/ نوفمبر الماضي، في أعقاب استهداف قافلة للأمن الرئاسي ومقتل 12 من عناصرها، وتبني تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) العملية.

وقالت وزارة الداخلية في بيان "تقرَر رفع حظر التجول بإقليم تونس الكبرى: ولايات تونس وأريانة وبن عروس ومنّوبة (شمال شرق) انطلاقا من منتصف اللّيل لهذه اللّيلة".

ويوم 24 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، قتل 12 وأصيب 20 من عناصر الأمن الرئاسي في هجوم إرهابي نفذه شاب تونسي، وفجر الإرهابي حافلة تقل عناصر من الأمن الرئاسي "في مكان يبعد 200 متر عن مقر مقر وزارة الداخلية" وسط العاصمة التونسية، حسب ما أعلن رئيس الحكومة الحبيب الصيد.

وفرض الرئيس التونسي، الباجي قائد السبسي، اعتبارا من 24 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي حالة الطوارئ لمدة 30 يوما في البلاد، وحظر تجول ليلي إلى أجل غير مسمى في العاصمة تونس بداية من الساعة التاسعة ليلا (ثم من منتصف الليل بداية من الأول من كانون الأول/ ديسمبر) حتى الساعة الخامسة صباحا. كما قرر إغلاق الحدود البرية 15 يوما مع ليبيا المجاورة.

وأعادت تونس فتح حدودها البرية مع ليبيا منتصف ليل الخميس الماضي.

ويقطن إقليم تونس الكبرى أكثر من 2،6 مليون نسمة، وفق آخر احصاء رسمي للسكان أجري في 2014.

والهجوم على حافلة الامن الرئاسي هو ثالث اعتداء دموي في تونس سنة 2015 يتبناه تنظيم الدولة الإسلامية (داعش).

وكان التنظيم تبنى قتل 21 سائحا أجنبيا وشرطيًا تونسيًا واحدًا في هجوم نفذه شابان تونسيان مسلحان برشاشيْ كلاشنيكوف على متحف باردو الشهير وسط العاصمة تونس يوم 18 آذار/مارس الماضي. كما تبنى قتل 38 سائحا أجنبيا في هجوم مماثل على فندق في ولاية سوسة (وسط شرق) نفذه شاب تونسي يوم 26 حزيران/يونيو الماضيين.

وقتلت الشرطة منفذي الهجومين الذين قالت وزارة الداخلية إنهم تلقوا تدريبات على حمل السلاح في معسكرات جهاديين في ليبيا.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية